كشوف فوق تيتان

أظهرت أحدث الصور الملتقطة حتى الآن للقمر الغامض تيتان الذي يدور حول كوكب زحل ان سطحه قد يكون مأوى للتربة الجليدية ولبحار الهيدروكربونات الباردة. واذا ثبت ذلك فستكون هذه هي اول محيطات مفتوحة يتم التعرف عليها في المجموعة الشمسية على سطح كوكب غير الارض . وقد تمكن فلكيو مختبر لورانس ليفرمور الوطني الأمريكي وجامعة كاليفورنيا من التقاط بعض الصور باستخدام (عاكس كيك) الموجود على جزر هاواي الذي يعد اضخم (تلسكوب) في العالم, حيث تتجاوز دقة هذه الصور دقة تلك الملتقطة عن طريق تلسكوب هابل الفضائي. وقد أظهرت صور تلسكوب كيك الملتقطة لسطح القمر تيتان مناطق مظلمة قد تكون بحارا من الهيدروكربونات السائلة (وهي مركبات عضوية تتألف من الكربون والهيدروجين). كما اظهرت مناطق ساطعة قد تكون قارات من الصخور والجليد أو أراض جبلية. ويعتقد العلماء إن تيتان واحد من اهم اهداف البحث العلمي في سائر المجموعة الشمسية لأنه ربما ينطوي على بعض اسرار نشوء الحياة. وتؤكد عمليات الرصد الاخيرة علي الغنى الكيميائي الذي يميز تيتان عن غيره من كواكب المجموعة الشمسية, فهو يحتوي على العديد من الجزئيات التي كانت على الارض قبل ان تبعث عليها الحياة. ولا تزال المركبة كاسيني حاليا في طريقها الى زحل وعندما تصل الى قمر تيتان الذي يبعد حوالي 800 مليون ميل عن الأرض ستلقي الى سطحة مسبارا ليقوم بإرسال الصور والبيانات الى الأرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات