حرب النجوم هل ينافس ايرادات تايتانيك

كان العام 1998 عام (تايتانيك) من دون منازع ولا شك ان 1999 سيكون عام ملحمة (حرب النجوم) السينمائية التي يعرض جزء اول جديد منها ابتداء من مايو المقبل , وينتظر ان يحطم الارقام القياسية في العائدات التي حققتها مغامرة السفينة الاكثر مأساوية في التاريخ. وفي افتتاحية نشرتها اخيرا صحيفة (لوس انجليس تايمز) عبر الكاتب عن تشوقه الى هذا الصراع المنتظر بين (تايتانيك) للمخرج جيمس كاميرون و(حرب النجوم) الملحمة الفضائية التي اطلقها جورج لوكاس وانتجها قبل اكثر من 20 عاما وينكب الآن على احيائها مجددا. وقال كاتب الافتتاحية (لا يمكنني ان انتظر... اشعر منذ الآن بان المخرج جيمس كاميرون اعلن نفسه ملك العالم (حين حصد فيلمه اكبر عدد من جوائز الاوسكار) ليسحق لاحقا بيدي (دارث فيدار) الشخصية التي تجسد الشر في سلسلة (حرب النجوم) . ومن المقرر ان يبدأ عرض الفيلم الاول بعنوان (ستار وورز ايبيزود وان ذا فانتوم ميناس) (حرب النجوم الحلقة الاولى تهديد الشبح) في 21 مايو 1999.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات