دبي تشهد أول عرض لفيلم(مولان)في الشرق الاوسط

شهد الشيخ راشد بن أحمد بن مكتوم آل مكتوم, السفير الفخري لقناة ديزني الشرق الاوسط, العرض الخاص الذي قدمته قناة ديزني وافلام الخليج لاحدث افلام الرسوم المتحركة من والت ديزني العالمية (مولان)وهي قصة اسطورة صينية شهيرة , وذلك في سينما جاليريا بدبي ليكون اول عرض للفيلم في الشرق الأوسط. حضر العرض اكثر من 300 طفل تجمعوا بعد انتهاء الفيلم في ملعب الجولف التابع لفندق حياة ريجينسي, تضمن الحفل فقرات ترفيهية للأطفال شملت القلعة النطاطة والمهرجين وصبغ الوجوه ولقاءات مع المذيعة كارول شلبي العاملة في قناة ديزني الشرق الأوسط. والاستمتاع بتناول وجبة الغداء في جو احتفالي رائع. وعن هذا الحدث الجميل للاطفال, قال عامر علوي مدير التسويق الاقليمي لقناة ديزني الشرق الاوسط: (اعتادت والت ديزني إنتاج أرقى الرسوم المتحركة متيحة بالتالي لعواطف المتفرجين التفاعل مع أحداث الفيلم, وقد استخدم فريق الإنتاج في ديزني طرقا جديدة لدمج تقنية الرسوم المتحركة ذات الابعاد الثلاثة باستخدام الكمبيوتر مع شخصيات الفيلم بشكل فريد وراق في فيلم (مولان) . وأضاف علوي: ولإعطاء (مولان) العمق والابهار البصري الذي تتطلبه القصة.. استخدم صانعو الفيلم تقنية الصور المستحدثة بواسطة الكمبيوتر لانتاج تجمع من الناس مكونا من ثلاثين الف شخص وألفي فارس من الأعداء على ظهر الخيول وسبعة آلاف مزارع في بعض لقطات الفيلم. بالإضافة إلى ان الانتاج الصوتي للفيلم بنفس جودة الفيلم المرئي العادي فقد شاركت اسماء مشهورة مثل إيدي ميرفي, ميجيل فيرير, دوني أوزموند, مينج ناون, واسماء عديدة في إضفاء الحياة لشخصيات الفيلم كل بطريقته الخاصة. (مولان) قصة مبنية على اسطورة صينية ستلامس قلوب الصغار والكبار على حد سواء, و(مولان) هي فتاة شابة تتميز باصطدامها دوما بمجتمعها المحافظ على تقاليده, تتنكر في زي رجل لتأخذ مكان والدها المريض وتحميه بعد صدور أوامر إمبراطورية تلزم كل عائلة بإرسال رجل واحد للقتال في صفوف الجيش الإمبراطوري الصيني ضد الغزاة. كتب فهمي عبدالعزيز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات