بمناسبة العيد الوطني للدولة: محمد المر يفتتح معرض النحات ألفريد بصبوص

بمناسبة العيد الوطني لدولة الامارات العربية المتحدة افتتح الأديب محمد المر بفندق كابيتول دبي مساء أمس معرض النحات اللبناني ألفريد بصبوص والذي يحتوي على ما يزيد على 75 منحوتة تمثل اطلالة على تجارب هذا الفنان في مجال النحت والتي تمتد على مدى أربعة عقود من الزمن ليمثل ظاهرة فنية وابداعية مع أخويه ميشيل ويوسف بصبوص. وقد حضر الافتتاح عدد كبير من المهتمين وأبناء الجالية اللبنانية. ولد ألفريد بصبوص عام 1924 في بلدة راشانا البترون على كنف صخر أزلي وفي بيت متواضع لوالد خطاط مزج الخطوط بالألوان لتزغرد الفنون وتزرع البذرة في هذه الأسرة التي ذاع صيتها وعرفت أعمالها في العالم, وقد بدأ ألفريد حياته الفنية لشقيقه ميشيل لكنه سرعان ما استقل بأعماله عام 1958 حيث أقام أولى معارضه لتتوالى بعد ذلك المعارض الخاصة والعامة في كل من عواصم العالم العربية والعالمية ولتستقطب تجارب أهم المتاحف والحدائق العامة, وقد نال ألفريد عبر تجربته الطويلة العديد من الأوسمة والجوائز المحلية والعالمية أبرزها كان وسام الأرز من رتبة فارس, ولعل الانجاز الأكبر والذي عرف به هذا الفنان انه استطاع مع أخويه ان يحول قرية راشانا الجبلية الصغيرة إلى ملتقى عالمي للفنون والنحت حيث يجتمع لديه في كل عام ومنذ 1994 كبار النحاتين والفنانين العالميين الذين ينفذون في الصخر أعمالهم ويتركونها بمثابة الهدية العامة لهذا الفنان وساحته الفنية التي تحولت إلى مزار ابداعي وثقافي بما تعنيه هذه الكلمة ويذكر ان هذا المعرض مستمر لغاية الثالث من ديسمبر المقبل. تصوير: ابراهيم الريس

تعليقات

تعليقات