بمناسبة ذكرى اعلان حقوق الانسان: الامم المتحدة تستضيف اجتماعا لخبراء اسلاميين

تستضيف الامم المتحدة في وقت لاحق اجتماعا لخبراء اسلاميين وذلك بمناسبة احتفال الامم المتحده بالذكرى الخمسين للاعلان العالمي لحقوق الانسان . وذكر راديو لندن في تقرير له امس ان الاجتماع جزء من استراتيجية مستمرة تتبعها المفوضية العليا لحقوق الانسان لازالة اي لبس في الاذهان عن المفاهيم الاسلامية وقال ان عقد الندوة التي تستغرق يومين ويشارك فيها عشرون خبيرا اسلاميا يعتبر تحولا جديدا فى الامم المتحدة. ونقل التقرير عن الناطق باسم المفوض العام للامم المتحدة بأن البعض ينظر الى الاسلام كأنه ضد حقوق الانسان وبالتالى فان هناك حاجة لفهم افضل داخل الامم المتحدة للمساهمات الايجابية التي يقول بهاالاسلام. ونقل التقرير عن دبلوماسيين من دول اسلامية قولهم ان الانظمة القانونية التي تستند عليها الشريعة الاسلامية غالبا ما تعتبر متناقضة مع مواثيق الامم المتحدة الخاصة بحقوق الانسان التي تستند الى قيم مسيحية ويهودية. واضاف التقرير ان الدبلوماسيين يعتقدون ان الاعلان العالمي لحقوق الانسان ينبغي ان يتضمن جميع القيم وليس قيم المجتمعات الغربية فقط.

تعليقات

تعليقات