اقبال جماهيري على حفل نصير شما: مهرجان الموسيقى العربية يواصل فعاليته في القاهرة

شهدت أحداث اليوم الثاني لمهرجان الموسيقى العربية حلقات بحث رئيسية حول القصيدة الغنائىة في الدول العربية, اقيمت صباح امس ندوة حول القصيدة في فلسطين وتقدم الملحن مهدي سردانة بورقة بحث اكد فيها ان العلاقة بين الموسيقى والشعر علاقة قديمة حيث اعتمد الشعر منذ نشأته على ان يكون جزءا من التكوين الموسيقي, وبدون الموسيقى يصبح الشعر صحراء قاحلة. وأضاف مهدي سردانة, في فلسطين يعتبر الموسيقار الفلسطيني حليم الرومي هو الأب الروحي للقصيدة فهو من اكثر الملحنين الذين ابدعوا في تلحين القصائد بشتى انواعها وجاء بعد الرومي وجيه بدرخان وطه العجيل وأحمد ساق الله وغازي الشرقاوي وجميل العاصي. ولتدعيم النضال الفلسطيني فقد اثرى كبار الملحنين العرب القصيدة الفلسطينية امثال نجيب السراج والاخوين رحباني وعبدالعظيم محمد ومحمد فوزي وعزت الجاهلي. وأضاف سردانة: ان من اكثر الشعرء ابداعا هم علي هاشم ورشيد هارون ومحمود درويش وسميح القاسم. وتحدث سردانة عن القصيدة الفلسطينية المسماة (الشروقي) وقال عنها انها عبارة عن قصيدة ذات قافية واحدة وتلحن من مقام السيكة وتؤدي انشادا وأهم ما فيها قفلتها التي تعتمد على طول النفس وأهم من أدى هذا النوع من القصائد الشيخ محمود زقوت وأبوسعيد الحطيني. وبعد ان تحدث الملحن مهدي سردانة اختتم الدكتور عبدالله سالم المعطاني من السعودية ــ مقرر الجلسة ــ الندوة بعرض مجموعة من أغاني القصائد الفلسطينية حازت على اعجاب وتصفيق الجماهير القليلة التي حضرت. وفي جلسة الساعة الثانية عشرة والتي كانت مخصصة للقصيدة في السودان وفي سوريا, ادار الندوة الفنان كفاح فاخوري من لبنان وهو عميد المجمع الموسيقي بالاردن وتكلم عن القصيدة السودانية الدكتور عباس سليمان السباعي من السودان وقال: انها تأثرت لحنيا بالدول المجاورة للسودان, وخاصة مصر ولكنها حافظت على الشكل الغنائي السوداني والغناء من السلم الخماسي وأعطى مثالا لغناء عبدالكريم الكابلي لأغنية (أراك عصي الدمع) لأبي فراس الحمداني من تلحينه وغنائه. وأضاف د. عباس ان الاذاعة السودانية ساعدت على انتشار فن القصيدة في السودان. ومن سوريا تحدث الباحث محمد ابراهيم الصيادي عن التحديات المستقبلية وتكلم فيها عن ندرة الفن الشعري في سوريا رغم ان سوريا هي اصل الموشحات والقصائد المغناة. وأقيم على هامش المهرجان معرض الفنان محمود ابراهيم رائد الخط العربي والذي حصل على العديد من الجوائز وأقيمت له المعارض في معظم الدول العربية ويلقى المعرض اقبالا جماهيريا كبيرا يعكس حب الجماهير للفن العربي. من ناحية اخرى أقيمت مساء أمس الأول أولى الحفلات والتي احياها عازف العود العراقي نصير شما بالاشتراك مع أوركسترا الاوبرا بقيادة شريف محيي الدين, وحظي الحفل باقبال جماهيري كبير. وقال نصير شما لــ (البيان) : انا سعيد جدا ان اشارك هذا العام في مهرجان الموسيقى العربية الذي تحتضنه دار الاوبرا المصرية خصوصا وانا اقدم تجربة جديدة هي نتاج تلاحم الموروث الشعري عندي لكبار الشعراء العرب والموسيقى الشرقية وكذلك قيامي لأول مرة بالعزف مع اوركسترا الاوبرا السيمفوني بقيادة المايسترو شريف محيي الدين. القاهرة ــ مكتب البيان

تعليقات

تعليقات