حملة لجمع مليون كتاب لمدارس العراق

بدأت وزارة التربية العراقية حملة وطنية لجمع مليون كتاب للمكتبات المدرسية في العراق التي تعاني نقصا شديدا في الكتب بسبب الحصار المفروض على البلاد والتدمير الذي أصاب عددا منها خلال حرب الخليج الثانية وأدى الى احتراق محتوياتها ونهبها . ودعت الوزارة العراقية العلماء والادباء ورجال الفكر والثقافة ودورالنشر والمنظمات الجماهيرية وأولياء أمور الطلبة الى التبرع بالكتب والمجلات العلمية والادبية والفكرية لتطوير المكتبات المدرسية. وتعاني المؤسسات التربوية والتعليمية في العراق من نقص حاد في مستلزماتها الاساسية مثل الكتب والمراجع والمختبرات والمقاعد المدرسية ولوحات الكتابة ووسائل الايضاح التي توقفت الدولة عن توفيرها بسبب الحصار. ورغم أن التعليم مجاني في العراق الا أن ادارات المدارس تلجأ الى أولياء أمور الطلبة من الاثرياء لشراء بعض مايلزمها. ويبلغ عدد التلاميذ نحو أربعة ملايين ونصف مليون تلميذ وتلميذة والتعليم في العراق الزامي منذ سن السادسة وتفرض عقوبات بالسجن على أولياء أمور الاطفال الذين لا يلحقونهم بالمدارس في السن المحددة الا أن الظروف الاقتصادية الصعبة التي تمر بها البلاد أدت الى بروز ظاهرة تسرب التلاميذ حيث يبدأون العمل مبكرا لمساعدة أهاليهم في تدبير أمورهم المعيشية.

تعليقات

تعليقات