حجب جائزتي الشعر والدراسة الأدبية:إعلان أسماء الفائزين بجائزة الشارقة للإبداع النسائي

بتوجيهات من حرم صاحب السمو حاكم الشارقة الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة مجلس ادارة اندية الفتيات بالشارقة, تم الاعلان عن جائزة الاندية لابداعات المرأة العربية في الأدب , والتي شملت المجالات التالية:الشعرــ القصة القصيرة ــ الرواية ــ الدراسة الادبية ــ أدب الاطفال, وتم تكليف القسم الثقافي في الاندية من قبل رئيسة مجلس الادارة كجهة تقوم بأعمال الأمانة العامة للجائزة, ومتابعة العمل فيها. وبدأت الاندية في استقبال الاعمال الادبية المشاركة في المسابقة, حيث اقفلت أبواب المشاركة بتاريخ 31/7/,1998 (ومن ثم وزعت الاعمال على اعضاء لجان التحكيم التي شكلت من اجل تقييم هذه الاعمال وتحديد مراكز الفائز منها) حيث وصلت المشاركات من ستة عشر قطراً من اقطار الوطن العربي من المحيط الى الخليج وبلغ عددها 153 عملاً ادبياً في جميع فروع المسابقة موزعة كالتالي: 43 مجموعة شعرية, 49 مجموعة قصصية, 37 عملاً أدبياً للأطفال موزعاً بين القصة والشعر والمسرحية, 12 دراسة, 12 رواية, وتم استبعاد واحد وثلاثين عملاً من مجموع الاعمال الادبية المشاركة بسبب عدم استيفائها للشروط العامة للمسابقة ومن ثم تم توزيع الاعمال ــ بعد الاستبعادات ــ على اعضاء لجان تحكيم متخصصة في المجالات الادبية المختلفة تخصصا اكاديمياً وابداعياً.. وتمت الاستعانة بأسماء من خارج الدولة لتغطية بعض التخصصات مثل أدب الاطفال. وجاءت النتائج على الشكل التالي: مجال الشعر: فازت بالمركز الاول الشاعرة العراقية ريم قيس كبه عن مجموعتها (أغمض أجنحتي وأسترق الكتابة) , وجاءت في المركز الثاني الشاعرة العراقية زهور دكسن عن مجموعتها (وفاق التضاد) اما المركز الثالث فجاء من نصيب الشاعرة اليمنية هدى أبلان عن مجموعتها (محاولة لتذكر ما حدث) . مجال القصة القصيرة: حازت على المركز الاول الأديبة المغربية ربيعة ريحان عن مجموعتها (مطر المساء) وحصلت على المركز الثاني الاديبة السعودية هيام حسون المفلح عن مجموعتها (الكتابة بحروف مسروقة) والمركز الثالث فازت به القاصة العمانية خديجة الظاهري عن مجموعتها (سبأ) . مجال ادب الاطفال: فازت بجائزة المسرحية الاديبة السورية مروة حلاوة عن مسرحيتها (العصفور الصغير) اما جائزة القصة فكانت من نصيب الاديبة السورية ليلى صايا عن مجموعتها (أنشودة الفرح) وتم حجب جائزة الشعر. مجال الرواية: فازت بالمركز الاول الروائية السورية فاطمة شعبان عن روايتها: جبل الشوك, كما فازت بالمركز الثاني الروائية المصرية د. سحر الموجي عن روايتها: دارية, والمركز الثالث للروائية نجوى شعبان عن روايتها (الغر) . مجال الدراسة الأدبية: حجبت الجائزة الأولى عن هذا الحقل من المسابقة وجاء بالمركز الثاني الاديبة التونسية ريم العيساوي عن دراستها: دراسة نقدية لسيرة فدوى طوقان الذاتية اما المركز الثالث فحازت عليه الباحثة العراقية د. وجدان عبدالاله الصايغ عن دراستها (الصورة البيانية في النص النسائي الاماراتي) . هذا, وقد نوهت لجنة التحكيم ببعض الاعمال الجيدة التي تستحق الفوز, واوصت بطباعتها ونشرها, هذه الاعمال هي: رواية (الحب والخبز) للأديبة الاردنية آسيا عبدالهادي, المجموعة الشعرية (وقت في العراء) للشاعرة الجزائرية حبيبة محمدي, ورواية لاجئة لسحر الرملاوي, وقد تقدمت الشيخة جواهر رئيسة مجلس ادارة الاندية بتهنئتها لكل الفائزات متمنية لهن التوفيق في ابداعهن الادبي, وشكرت كل من ساهم في اعمال هذه الجائزة خاصة اعضاء لجان التحكيم. وسيتم تكريم الفائزات في الثاني عشر من الشهر الحالي حيث سيعاد عرض مسرحية (هي والسلطة) التي تفتتح بها احتفالات الاندية بذكرى تأسيسها الرابعة. والمسرحية التي الفتها صالحة غابش واخرجها سليم عجاج هي باكورة اول تعاون بين الاندية ومسرح الشارقة الوطني الذي اثنى عليه مدير المسرح احمد الجسمي معتبراً ان المسؤولية ملقاة على عاتقنا تجاه النشاط الثقافي والمسرحي بالشارقة, داعياً الى تعاون مماثل مع مؤسسات اخرى حتى نخرج الى العمل الحرفي, واشار الى مكرمات صاحب السمو حاكم الشارقة ازاء المسرح والمسرحيين في كافة انحاء الامارات في حين صب المخرج اهتمامه على الكاتبة وبطلة المسرحية (سميرة احمد) معلناً الاستعداد لتقديم العمل خارج خشبة الاندية وقد صمم ضياء الدين درويش من المجلس الاعلى للطفولة شعاراً خاصاً بالمسرحية وآخر لمؤتمر المرأة العربية والثقافة في مطلع الالفية الثالثة الذي سينعقد من 7 حتى 11 نوفمبر الحالي.

تعليقات

تعليقات