مجاراة لقصيدة(داثر الحب)للشاعر:عوض بن حاسوم

شعر : الراقيه بنت السلطان شِفْت القصيد وتوقّد بالحشا جَمْرا من داثر الحب ليتك تسدل استاره ما باقي إلاّ من اللى قِدْ مضى ذكرى يشد عنها الزمن ويغيب باسفاره لا بد عقب الصّبر ودْموعك الحَرّا يطيب جرح العطيب وتدمل آثاره حَيّك وحَيّ القصيد وحَيّ ذا الشِّعْرا اللى لفى في عيونٍ منه محتاره مترقرق الشّعِر كَنّه جاري النهرا ينساب وسط المسامع عَزف قيثاره يا سحر تالي المسا يا طَلّة الفجرا أحييت روحٍ من اللّيعات منهاره قدْ كان في ما مضى لي دَمْعَةٍ حَمْرا تنزل على الخَد ودق وتذبح أزهاره ويا كم آنست طعم الحنظل المُرّا ويا كم ظميت ورشفت الماي باكداره واليوم حظّي تهَيّا والهنا بكرا واللى مضى عن فوادي غابت أذكاره يا خوفي أنها تروّض جامح المهرا أشعارك اللى بها من شهبها شاره الجازي اللى ربت في منقع الطهرا تجاري الماجد اللى نافت أشعاره القلب ريمٍ وشعرك شاسِعْ الصحرا وشلون يصبر عنود الريم عن داره

طباعة Email
تعليقات

تعليقات