مشاركة عراقية وفعاليات متواصلة في ملتقى الأطفال العرب الثالث

تستعد أندية الفتيات بالشارقة لاستقبال 21 وفدا من معظم الدول العربية في اطار ملتقى الاطفال العرب الثالث المنتظر بين 6 و12 مارس الجاري والمشاركات ستكون داخلية وخارجية لعل أكثر ما يلفت النظر مشاركة اطفال عراقيين من داخل الدولة وتتمثل الامارات بثلاثين طفلا والدول هي الصومال , عمان, فلسطين, قطر, الكويت, مصر, اليمن, الاردن, البحرين, تونس, الجزائر, السودان, موريتانيا, سورية, جزر القمر, لبنان, المغرب, السعودية وليبيا. وقد أعلنت تفاصيل برنامج الملتقى واهدافه في مؤتمر صحفي عقد صباح أمس في مقر الاندية شاركت فيه د. عائشة السيار رئيس اللجنة المنظمة العليا وصالحة غابش عن اللجنة الثقافية ومنى المدني عن اللجنة الاعلامية وحضرت فاطمة الهولي مديرة الاندية وامينة ثاني من اللجنة الرياضية وشهرزاد الانصار ونوال المظلوم في العلاقات العامة, استهلت د. عائشة كلمتها بالحديث عن انجازات الشارقة الثقافية وتقديماتها في مجال الطفولة مما يؤكد جدارتها لتكون عاصمة ثقافية للعرب عام 98 مشيرة الى صروحها العلمية ومسيرة النهضة والرقي لدولة الامارات وأوجزت أهداف الملتقى الذي حمل شعار (اطفالنا علماء الغد) وعلى رأسها ابراز واقع الطفل العربي وتسليط الضوء على الجهود المبذولة لرعايته واعتباره احدى الوسائل العربية المستقبلية التي سيعتمد عليها بالتنسيق مع سائر التنظيمات العربية المشتركة. وقالت ان لدى الاندية فكرة احضار الاطفال المشاركين في الملتقيات السابقة للوقوف على المتغيرات التي حدثت اثناء غيابهم مؤكدة ان للدول المشاركة حرية اختيار الوفد وفق معايير تضعها اللجنة المنظمة وهي الا يقل عمر الطفل عن عشر سنوات والا يزيد على 13 مع اخذ المواهب بعين الاعتبار. وأكدت على وجود مكان للمعاقين عبر وفد رسمي لمدينة الشارقة للخدمات الانسانية ومشاركة في المسيرة الكرنفالية. اما صالحة غابش فأشارت الى تضمين الملتقى المرتقب مسابقات في الابتكار العلمي فيستطيع الاطفال ابراز انتاجهم سواء عملوه خلال فترة الفعالية أو في بلادهم. وعن الالتباس في عنوان ندوة الاطفال بين (ادب الاطفال تطلعات وطموح) و(نحن علماء الغد) قالت انها ستقسم الى قسمين يبحثان في الموضوعين معا. وتبدأ فعاليات الملتقى مساء يوم السبت المقبل بعد التعارف يوم الجمعة وتشتمل على انشطة جديدة منها كلمة للجامعة العربية تلقيها مدير ادارة الطفولة بالجامعة د. عبلة ابراهيم فضلا عن اوبريت الافتتاح (هو ذا طفل العرب) الذي كتبته صالحة غابش ويشرف فيه سمير آغا وعلى التدريب عزة محمود احمد موجهة في منطقة الشارقة التعليمية. ويخصص يوم الأحد لزيارة صاحب السمو حاكم الشارقة صباحاً ومساء لندوة الكبار (كيف نهيئ اطفالنا لمواجهة التطور العلمي والتفاعل معه عملياً؟ ولحفل عرض أزياء شعبية في حين يتواصل المخيم الثقافي يوم الاثنين في حديقة المنتزه الوطني ويضم مسابقات ثقافية وعلمية وفنية ومباراة لكرة القدم على ان يزرع اطفال الوفود شجرا باسم دولتهم صباح يوم الثلاثاء قرب نصب الشارقة العاصمة الثقافية للعرب للعام 98 ويمشي في المسيرة الكنرفالية المسائية حوالي 2000 تلميذ ومن الزيارات واحدة للمتحف العلمي والمنطقة الشرقية صباح الاربعاء ويكون يوم الخميس ختاميا تقام فيه ندوة (اطفالنا علماء الغد) اضافة لمعرض فني مساء مع الاختتام الرسمي بالكلمات والتكريم والعروض وانشودة (وطن في القلب هويته) الذي عرض في الملتقى السابق وأعيد اخراجه حاليا. الشارقة ـ البيان

تعليقات

تعليقات