اعلن عنها في مؤتمر صحفي صباح أمس: قرية السلام العالمية ضمن انشطة مهرجان دبي لتسوق 98 - البيان

اعلن عنها في مؤتمر صحفي صباح أمس: قرية السلام العالمية ضمن انشطة مهرجان دبي لتسوق 98

من المقرر ان تتضمن دورة العاب السلام العالمية الخامسة التي تستضيفها دبي من 19 مارس وحتى 18 ابريل المقبل تحت مظلة مهرجان دبي للتسوق قرية اطلق عليها بــ (قرية السلام العالمية) التي تفتتح عند الثالثة والنصف من 26 الشهر المقبل في احتفالات تقام على حديقة الخور بعد مسيرة مفتوحة تنطلق من نادي الضباط بدبي حتى الحديقة. وبغرض الاعلان عن القرية والمشاركات والانشطة عقد مؤتمر صحافي صباح أمس بمقر نادي الضباط شارك فيه الى جانب مندوبين عن بعض الهيئات العميد محمد حسين علي نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا ومدير البطولة اللواء ضاحي خلفان تميم ورئيسة اللجنة الانسانية للقرية الشيخة فاطمة القاسمي والمنسق رضا برايو ومن اللجنة الانسانية فاطمة السري. العميد محمد حسين أوضح البرامج التي تشتمل عليها الدورة المقامة بالتعاون مع الهيئات المختصة في الامم المتحدة وبالتنسيق مع منظمة المدن المتحدة وجامعة الأمم المتحدة للسلام بحيث تنقسم الى رياضية تحت شعار الرياضة للجميع بــ 23 فعالية دولية ومحلية وثقافية بمؤتمرين عن الاستنساخ والطفل وانسانية هي قرية السلام العالمية. واكد على أن الدورة والمهرجان لهما هدف واحد مشترك. وأسف لعدم تجاوب الجاليات التي تمت مخاطبتها للمشاركة في القرية وان كان المجال لايزال مفتوحا. الشيخة فاطمة عرضت في مداخلتها للفكرة والهدف مشيرة الى ان القرية ستقام على هامش الدورة الرياضية تشترك في احياء نشاطاتها حوالي 25 جهة وهيئة معظمها محلية من كل الامارات ومنها الجمعيات الخيرية والانسانية والتطوعية والجمعيات النسائية ومراكز الاطفال ومراكز المعاقين بهدف تأكيد التوجه الحضاري لبلادنا المحبة للسلام دائماً واهتمامها بالانسان وعطائه واصفه هذا الملتقى بالأول من نوعه متزامناً مع مهرجان دبي للتسوق الذي يعكس النهضة الصناعية والحضارية للدولة. وقالت ان القرية مفتوحة لمدة اسبوعين مع احتمال مواكبتها للمهرجان حتى نهايته بفترتين صباحية لطلاب المدارس ومسائية من الرابعة وحتى الثامنة للاطفال حيث ستتولى المؤسسات المشاركة عرض مسابقات وألعاب ومسرحيات على خشبة التي تتوسط مجموعة من الخيم المخصصة احداها تراثية اضافة الى شاشة عرض وتكون الفترة من التاسعة مساء وحتى منتصف الليل فرصة للهواة والمواهب. وقالت ان الدعوة ستكون مفتوحة للجميع اسراً واطفالاً للاستمتاع ببرامج القرية اليومية والهدايا والجوائز. وطالبت الجهات المشاركة بتقديم برامجها حتي يتم التنسيق مشيرة الى ان عدة جهات خارجية لم ترسل ردها على المشاركة حتى الان معلنة ان نهاية الشهر الحالي سيشهد اجتماع اللجنة الانسانية للانتهاء من معظم التفصيلات. وهنا عددت فاطمة السري المشاركين وهم وزارتها التربية والتعليم, والصحة, دائرة الصحة والخدمات الطبية بدبي, شرطة دبي, جمعية اصدقاء البيئة, مجموعة الامارات للبيئة, جمعية المرشدات, مفوضية كشافة دبي والشارقة, مشاركة ليبية بالتراث والفنون, مؤسسة الأمير طلال للمعاقين من مصر, جمعية الهلال الاحمر, هيئة الاعمال الخيرية, جمعية النهضة النسائية بدبي, جمعية الاتحاد النسائية بالشارقة, جمعية أم المؤمنين بعجمان, جمعية نهضة المرأة برأس الخيمة, الهيئة الاتحادية للبيئة, مدينة الشارقة للخدمات الانسانية, نادي دبي للمعاقين, اتحاد كتاب وأدباء الامارات, منظمة اطباء بلا حدود, قسم المخترعات العلمية المعاد تصنيعها في مؤسسة جشنمال الوطنية, هيئة النمور العربية, جمعية الامارات لحماية المستهلك وجمعية الامارات للفنون التشكيلية. رضا برايو شرح عن بدايات دورة السلام العالمية التي سجلت في العام 81 وقال ان القرية الانسانية بدبي هي احدى مراحل تطور هذه الفكرة التي نشأت في فرنسا وعزا مسألة المشاركة العالمية الفردية, المتوقعة الى ان دبي تسلمت الدورة منذ عشرة اشهر فقط معلنا ان القرية ستبقى بعد انتهاء الدورة الرياضية وستغدو تقليداً سنوياً. وقد اقتصر المؤتمر الصحافي على عملية الاعلان عن الحدث الذي لم يستكمل استعداداته داخلياً بعد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات