الرذاذ الذكي أحدث جهاز لعلاج الربو

يعد البحث عن وسيلة مثلى لتوصيل الدواء لجسم المريض امرا حيويا وحاسما خاصة فيما يتعلق بمرض الربو, وهو المرض المزمن الذي يصيب جهاز التنفس. ولعل خطورة هذا المرض تكمن في عدد ضحاياه والمصابين به في الولايات المتحدة وحدها, حيث يوجد 15 مليون مصاب بالمرض في حين يلقى خمسة الاف شخص حتفهم سنويا من جراء المرض . ومع ان الابحاث توصلت لانتاج أدوية كثيرة كان لها تأثير ايجابي كبير على مرضى الربو خلال الاعوام الاخيرة, الا ان تلك الادوية لا يزال يتوجب استنشاقها عن طريق اجهزة خاصة تعرف باسم اجهزة استنشاق الجرعات بالعداد او تعرف اختصارا باسم (ام. دي. اي). ويتطلب استخدام تلك الاجهزة دقة بالغة. فالمرضى مطلوب منهم وبكل حرص ان ينسقوا بين اخذ النفس وعملية ضخ الدواء للتأكد من وصول الجرعة الصحيحة وهي العملية التي يفشل فيها 70% من مرضى الربو. وقد استطاعت شركة امريكية بولاية كاليفورنيا تدعى (اراديجم) تصنيع بديل ذكي عبارة عن (ام دي اي) مثبت على مايكروبروسيسور (برنامج كمبيوتر متناهي الصغر موضوع على شريحة الكترونية). والجهاز الجديد الذي طرحته الشركة بالاسواق اطلقت عليه اسم (الرذاذ الذكي) تستخدم فيه مؤشرات ضوئية حمراء وخضراء لتوجيه تنفس المريض والتوزيع الاتوماتيكي للدواء ريثما يشعر الجهاز بأن معدل الضخ المطلوب للجرعة قد تحقق. وتقوم الشريحة المتناهية الصغر كذلك بتخزين معلومات لمدة شهرين او ثلاثة أشهر عن نماذج لجرعات المريض وكيفية استنشاقها, وهي النماذج التي يمكن تفريغها من قبل الاطباء لمراقبة تطورات علاج مريض الربو. وتقول شركة (اراديجم) ان الدراسات الاكلينيكية اوضحت ان مرضى الربو ممن يستخدمون جهاز الرذاذ الذكي قد نجحوا في تحقيق نسبة 90% من تناول الجرعة الصحيحة وذلك مقابل 45% من الاجهزة التقليدية. الجهاز الجديد واشنطن ـ البيان

تعليقات

تعليقات