الهندسة الوراثية توقف رفض الجسم لزراعة الأعضاء الجديدة

يبدو أن العلماء الأمريكيين قد توصلوا اخيرا الى حل لمشكلة رفض الجسم لزرع الاعضاء الجديدة, وسيكون الحل هذه المرة عن طريق استخدام الهندسة الوراثية . وخلاصة التقنية الجديدة المستخدمة تتمثل في أن الاعضاء التي يتبرع بها الاخرون يمكن اجراء تعديلات بها عن طريق الهندسة الوراثية حتى نتجنب رفض الجسم لها. وقد اثبتت التجارب التي اجراها العلماء بالمركز الطبي التابع لجامعة بنسلفانيا الامريكية نجاحا باهرا يبشر بالقضاء وبالضربة القاضية على معضلة الاعضاء الجديدة المزروعة بالجسم والتي تحرم الالاف من الاستمتاع بفرحة ايجاد من يتبرع لهم بعضو في امس الحاجة اليه, وقد يكون سببا لاطالة امد حياتهم فقد قام العلماء باجراء تعديل في كبد فأر للتأكد من انه ريثما يزرع لدى فأر اخر, فان سلسلة الاوامر التي تطلب من جهاز المناعة بالجسم مهاجمة العضو الجديد ستتوقف ويأمل الاطباء في ان تؤدي تلك النتائج على الفئران الى عمليات زرع بشرية لا تحدث فيها لدى مستقبلي الاعضاء الجديدة اي معوقات بجهاز المناعة تعرضه لخطر الاصابة بالعدوى. نيويورك ــ (البيان) :

تعليقات

تعليقات