اكتشاف علاج فعال لمرض النوم - البيان

اكتشاف علاج فعال لمرض النوم

يعتقد باحثون انهم ربما توصلوا الى اكتشاف مهم قد يؤدي الى علاج اكثر نجاعة لمرض النوم. فقد اكتشف العلماء في جامعة مانشستر البريطانية طفرة في عامل وراثي يشل طفيليات ترايبانوسوم المسببة لمرض النوم وقد يحرمها من الحركة داخل الدورة الدموية للانسان. وفي مقابلة قال فيليب باستن احد الباحثين في هذا المضمار (هذا انفراج في اطار محاولة فهم اسلوب حياتها (الطفيليات) واذا ما فهمنا ذلك سنعرف كيف نهاجمها) . ويمكن ان يكون لنتائج هذا البحث اثار بعيدة المدى على هذا المرض الذي يصاب به اكثر من 100 الف شخص في 36 دولة افريقية اضافة الى 50 مليونا اخرين يعيشون في مناطق جنوب الصحراء حيث ينتشر هذا المرض الذي تنقله ذبابة التسي تسي. وقال باستن في خطاب الى مجلة نيتشر العلمية كيف انه خلال دراسته للطفرات الوراثية في الطفيل وجد بصورة غير متوقعة خللا في احد العوامل الوراثية المسؤولة عن انتاج بروتين يدعى بي. ا. ار ايه الذي يؤدي غيابه الى خلل في تكوين ذيل الطفيل المسبب للمرض وعدم قدرته على تحريك ذيله وهو ما يمكن ان يشل حركته على الاقل في تجارب بالمختبر. وقال (نريد ان نرى ان كان يتم هذا في بني البشر) . وتستند فكرة انتاج العقار على التدخل في البروتين المسؤول عن بناء الذيل وبالتالي حركته. وقال باستن انه بمجرد شل حركة الطفيليات المسببة للمرض فانه لن تتمكن من نقل العدوى بالمرض وسيتم القضاء عليها من قبل جهاز مناعة الحاضن, ويمكن ان تنطبق نتائج هذا البحث على امراض اخرى تسببها طفيليات لها نفس شكل الذيل. وينتقل مرض النوم عن طريق ذبابة التسي تسي ويبدأ المرض بمكان احمر نتيجة عض الذبابة حيث تدخل الطفيليات وتسير مع الدم ثم تهاجم الجهاز العصبي للمصاب وتسبب غيبوبة عميقة أو نوم طويل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات