00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جدارية "إكسبو2020 " تتلألأ في دبي

في دبي كل الطرق باتت تؤدي إلى معرض "اكسبو 2020 دبي"، حيث الجميع يحتفي به، وبشعاره، وعليه قد علق الجميع آمالهم، كونه يحط رحاله للمرة الأولى في المنطقة العربية، عبر أروقته يتطلع الجميع إلى عرض ثقافته، وكل ما استطاع إليه سبيلا من أفكار مبتكرة، وفي ساحاته، يتطلع العالم أجمع لأن يطلق رؤيته نحو المستقبل، وأن يعاين الاستدامة ايماناً بشعار المعرض "تواصل العقول وصنع المستقبل".

الاحتفاء بمعرض "اكسبو 2020 دبي" بدا على قدم وساق في دبي، حيث الجميع يشرع أبواب عقله لابتكار طريقة ما تمكنه من الاحتفال بالحدث الذي يجمع نحو 190 دولة تحت سقف دبي، لتذهب عيون الفنانة الإماراتية شمسة جمعة، مؤسسة بيت الطين في دبي، نحو شعار المعرض الدولي، لتستوحي منها جدارية متكاملة، تتكون من 15 قطعة مختلفة في ألوانها كما تصاميمها، وما تحمله في دوائرها من أفكار استلهمت من تلك الأشكال التي حملتها آثار موقع ساروق الحديد الذي اكتشفه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة  رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله".
15 قطعة تنافست في الجمال، وتغلفت بسحر العمل اليدوي، وتدثرت بحروف عربية خالصة، لتقف بعضها على رمال دبي، لتداعب مياه شواطئ "دانة الدنيا"، في وقت توجت الحدارية بصورتي المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

تقول شمسة جمعة لـ "البيان": "فكرة الجدارية نبعت من طبيعة معرض "اكسبو 2020 دبي"، وقد آثرنا من خلالها الاحتفاء بفكرة المعرض الدولي، وبما يتضمنه من مكونات ثقافية وفنية وما يحمله من رؤى مستقبلية، وقد سعينا خلال عملية تصميم الجدارية إلى استلهام تاريخ دبي وهويتها العربية، وهو ما يبرز جلياً في القطع الخاصة بالجدارية". وتابعت: "لكل قطعة في الجدارية، حكاية خاصة بكل ما تحمله من رموز وتفاصيل، بعض هذه الرموز، تم استلهامها من القطع الأثرية التي تم اكتشافها في موقع ساروق الحديد، وآثرنا الاشارة إلى هذا الموقع، بالنظر إلى القيمة التاريخية التي يحملها، والتي تكشف عن جذور دبي وعمقها، وبالطبع فقد عملنا على ربط هذه الرموز مع الهوية العربية التي تمتاز بها دبي، والتي تمثل أيضاً هوية مؤسسة بيت الطين".

شمسة أكدت أن كافة القطع صنعت من الخزف، وأن المشروع يقف وراءه مجموعة من الفنانين الذين ينتمون إلى مؤسسة بيت الطين. وقالت: "يمكن القول بأن مشروع الجدارية هو نتاج عمل جماعي، لعدد من الفنانين الذين يتشاركون الشغف، ونور الفكر، حيث أسهم كل واحد منهم في وضع بصمة خاصة في هذه الجدارية، التي نفخر بانتاجها"، وتابعت: "في الوقت الذي نتطلع فيه إلى اكسبو 2020 دبي"، وما يحمله من رؤى مستقبلة، نهدي هذه الجدارية إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الذي قاد برؤيته دبي إلى مكانتها العالمية، تقديراً منا لكافة الانجازات التي قام بها سموه، والتي ساهمت في احداث نقلة نوعية في دبي".

طباعة Email