00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«البيان» تسجل حكايات الفرح

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

عبّر زوار معرض إكسبو 2020 دبي عن فرحهم الكبير لزيارتهم المعرض العالمي، وإعجابهم الشديد بما تحتويه فعالياته، خاصةً على مستوى تصميم الأجنحة والفعاليات التي يتم تنظيمها في طرق ومسارح المعرض، مؤكدين قدرة دبي الكبيرة ونجاحها في تنظيم هكذا أحداث عالمية ميزتها على مر السنوات الماضية، ما دفع بكثيرين منهم للحصول على «جواز سفر إكسبو» التذكاري لتسجيل ذكرياتهم فيه.

وأوضح ديهوكان سين من كوريا الجنوبية أنه جاء زائراً خصيصاً ليحضر فعاليات أحداث إكسبو، وأنه مستمتع جداً بتجربته التي لم يتوقع أن تكون بهذا الإبهار والإثارة، لافتاً إلى أن الحدث يعكس حيوية مدينة دبي التي طالما سمع عنها الكثير، والتي تتسم بالشغف والإثارة والاستكشاف.

وقال المواطن الهندي أنيل كومار، إنه معجب جداً بما يقدمه المعرض العالمي وإن ذلك دفعه لأن يحصل على «جواز سفر إكسبو» التذكاري الذي يسجل فيه مشاهداته ويختم بداخله شعار أجنحة الدول التي يزورها، لكي تكون ذكرى جميلة له وأنه شارك في هذا الحدث الضخم الذي لا يتكرر كثيراً. بدوره، أوضح مواطنه أدارسي سار، أنّ زيارة «إكسبو 2020» كانت تجربة فريدة اكتشف فيها العديد من الثقافات المتنوعة حول العالم، مشيراً إلى أنّه بدأ جولته بالجناح الهندي ثم سنغافورة وألمانيا قبل أن يختتمها في منطقة الفرص وزيارة عدد من الأجنحة الإفريقية التي وجد فيها تنوعاً ثقافياً لافتاً، معرباً عن إعجابه بالتنظيم وسهولة الوصول إلى المواقع رغم الإقبال الكبير من الزوار.

استكشاف

في حين أكد الزائر الفلبيني، جوبيتار، أنه جاء باحثاً عن اكتشاف ثقافات مختلفة، قائلاً، «أنا سعيد بما أشاهده من حسن تنظيم وإقبال كبير من الجمهور، أنا من عشاق ممارسة الرياضة ولذلك اخترت أن أقوم بجولة لاكتشاف هذا العالم على الدراجة، كما أنّ المعرض يمتد على مساحات كبيرة وأعتقد أنها الطريقة الأفضل لزيارة أغلب الأجنحة في جولة ليوم واحد». وقالت هناء إقبال، وهي ربة منزل من باكستان مقيمة في الدولة أتت مع زوجها لزيارة إكسبو إنها استمتعت كثيراً بزيارة إكسبو 2020 ولم تتوقع حجم المفاجأة التي اعترتها وهي تزور جناح الاستدامة مع زوجها وأولادها. وأضافت: «هنالك الكثير من الفعاليات التي ستمتع وتثقف أفراد العائلة كافة. وقد استمتعنا جداً بالاطلاع على ابتكارات أطفال مدارس الإمارات المعروضة في الجناح وأفكارهم الجيدة، وأعتقد أن إكسبو فرصة رائعة لعرض أفكار الأطفال في الاستدامة وإمكان الاستفادة الحقيقية من أفكارهم في صنع مستقبل أكثر إشراقاً. ونعتقد أننا سنقوم بزيارة هذا الجناح مرات أخرى».

وجهة استثنائية

ومن أقصى الشرق الآسيوي، إلى أمريكا الجنوبية، حيث وصف الزائر البرازيلي لياندرو، المعرض بأنه مكان جميل لقضاء وقت ممتع مع العائلة، قائلاً «الاختيارات متعددة ولكنني أفضل زيارة الأجنحة التي تنظم فعاليات للأطفال، أعيش في دبي منذ عامين وأنا منبهر بما تقدمه لنا كل يوم، وأعتقد أن أكسبو 2020 يشكل وجهة استثنائية للعائلة للترفيه وتذوق أشهى الأطباق العالمية».

ومن البرازيل إلى مالي، إذ أوضح الشاب ماليك باصوم، أنّ «إكسبو 2020» يعد فرصة نادرة للسفر حول العالم في مكان واحد، وأنّ الأمور التنظيمية كانت رائعة ما مكنه من التنقل بين الأجنحة المختلفة بسهولة، وأضاف: أشكر حكومة دبي على إتاحة هذه الفرصة لنا لاكتشاف العالم من حولنا، لقد كنت متشوقاً لانطلاقة فعاليات المعرض، ولذلك حرصت على زيارته من اليوم الأول.

وعبّر كريس بيستر وهو مقيم من جنوب أفريقيا عن سعادته البالغة بزيارة إكسبو 2020 مع عائلته المكونة من طفلين مشيراً إلى أنه من المدهش أن يشاهد المرء أفضل ما يقدمه العالم في مكان واحد يمتزج فيه الماضي بالحاضر والمستقبل، وأضاف: «إن كنت قادماً إلى موقع إكسبو 2020 باستخدام المترو أو الحافلة أو سيارة أجرة أو سيارتك، فالأمر في غاية السهولة، كما أنّ تدابير الوقاية المتخذة في المعرض ممتازة وتشعر المرء بالأمان وخصوصاً مع مستوى التنظيم الكبير للمعرض».

طباعة Email