وجه من «إكسبو»

الحجاجي.. مرشد «الإشارة» لأصحاب الهمم

ت + ت - الحجم الطبيعي

يحرص على مساعدة الفرق التنظيمية لشرطة دبي الموجودة في معرض إكسبو 2020 دبي، لخدمة أصحاب الهمم من فئة الإعاقات السمعية، ويقوم بالترجمة إلى لغة الإشارة لهم عند زيارتهم المعرض الدولي، حيث يرافقهم في جولاتهم في أروقة المعرض، ويعتبر لسان «الصم»، إذ يتحدث إليهم بالإشارة ويشرح ثقافات وحضارات الدول وكل ما يريدون الاستفسار عنه في الأجنحة التي يزورونها.

محمد الحجاجي، مدرب معتمد في كيفية التعامل مع أصحاب الهمم، ومترجم لغة إشارة في شرطة دبي يقول: لا يقتصر دوري فقط على التعامل مع أصحاب الهمم من فئة الإعاقات السمعية، بل يمتد الأمر إلى الإعاقات الذهنية والجسدية والبصرية، وأقوم بترجمة لغة الإشارة باللغات العربية والأمريكية والوصفية، وهي لغات معنية بترجمة الإشارة للصم.ويتابع: أقوم أيضاً بمساعدة الفرق التخصصية الموجودة في المعرض الدولي في البحث عن المفقودين، وإرشاد الناس إلى وجهاتهم في مختلف أنحاء إكسبو دبي.

كما أرافق مجموعات الوفود القادمة للحدث الدولي من فئة الإعاقات السمعية، ومنذ بدايته حتى اليوم، رافقت حوالي 14 وفداً عددهم الإجمالي أكثر من 300 شخص.

ويضيف: «أثناء زيارات الصم إلى إكسبو ونحن نرافقهم، يقومون بتصويرنا ويبدون إعجابهم بهذه الخدمة الإنسانية التي وفرتها شرطة دبي، ويعتبرون أن إكسبو دبي كان بمثابة شعلة النور التي أنارت عتمة الدروب أمامهم، وفتحت لهم المجال في زيارة الأحداث والمعارض الدولية».ويقول الحجاجي: «نحرص على إعطاء أصحاب الهمم الأولوية في الدخول إلى المعرض الدولي، وتوفير كل مستلزمات العناية بهم، ترجمة لتوجيهات القيادة الرشيدة بأن دبي مدينة صديقة لأصحاب الهمم».

طباعة Email