قفاز يتحكم بالكرسي المتحرك

ت + ت - الحجم الطبيعي

قدم الطالب علي حميد اللوغاني، عضو نادي الإمارات العلمي بندوة الثقافة والعلوم، مشروعاً نوعياً لمساعدة أصحاب الهمم من خلال آلية تحكم عن بعد لكرسي متحرك باستخدام القفاز الذكي، مستلهماً الفكرة لمساعدة أحد أقرانه في التغلب على الإعاقة الحركية التي يواجهها، واعتمد فيها على استخدام التكنولوجيا الذكية وتسخيرها لخدمة أصحاب الهمم وكبار السن، لمنحهم الطاقة الإيجابية وتعزيز ثقتهم بأنفسهم.

وفاز مشروع «آلية التحكم عن بعد للكراسي المتحركة باستخدام القفاز الذكي» بالمركز الأول عن فئة التكنولوجيا في مسابقة الإمارات للعالم الشاب والعلوم.

وأوضح الطالب علي اللوغاني أن التحكم يكون باستخدام قفازات، و الاعتماد على تقنية البلوتوث والإشارات اللاسلكية، ليصبح الجهاز قادراً على تفسير الإشارات المرسلة، وهي تعريفات للتطبيقات الممكنة وتحديد اتجاهات الحركة المطلوبة التي تستخدمها الأجهزة التي تدعم تقنية الاتصالات اللاسلكية بالأجهزة الأخرى.

وأضاف أن تقنية البلوتوث تسمح للأجهزة بالاتصال ببعضها البعض بدون كابلات أو أسلاك. وتتصف منهجية التصميم بالتوزيع الأمثل من أجهزة الاستشعار المتصلة بمتحكم ووضعها في المشروع وذلك لعدم الاصطدام وللمحافظة على توازن الكرسي أثناء تغيير الاتجاه.

طباعة Email