جورجيا محور التجارة الإقليمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر جورجيا محور التجارة الإقليمية نظراً لموقعها الاستراتيجي في قلب آسيا، وترتبط بشبكات النقل عبر أوروبا، وهي إحدى الدول الأعضاء في برامج «ممر النقل بين أوروبا والقوقاز وآسيا» و«التعاون الاقتصادي الإقليمي لآسيا الوسطى» و«ممر الزمرد». كما تعفي جورجيا 80 % من السلع من التعرفة الجمركية للاستيراد، وتركز إدارتها السياسية والجمركية على خدمة المنتفعين.

بوابة عبور

ويعرف عن جورجيا أنها بوابة العبور من أوروبا إلى آسيا، وتقع على أقصر طرق النقل والمواصلات وأكثرها أماناً بين الشرق والغرب على الحدود الفاصلة بين القارتين، إلى جانب امتلاك جورجيا شبكة نقل ومواصلات متكاملة تتميز بطور مستمر، وقطاع طيران في طور الازدهار وإجراءات ميسرة للجمارك وسلاسة في عمليات النقل والمواصلات عبر الحدود.

وتعتبر جورجيا ثالث أقل دول ذات عبء ضريبي بإجمالي سعر ضريبة يبلغ 9.9 % وفقاً لمجموعة البنك الدولي. والدولة السابعة على مستوى العالم من حيث سهولة ممارسة الأعمال بحسب تقرير الأعمال الصادر عن البنك الدولي لعام 2020.

كما تتوفر أياد عاملة ماهرة ومنتجة بأجور تنافسية ولديها اتفاقيات تجارة حرة مع أسواق بحجم 2.3 مليار مستهلك، إلى جانب أن جورجيا تمتلك نافذة موحدة لإنجاز إجراءات إقامة المشاريع، وتقدم الحكومة معظم الخدمات للمواطنين وهناك نحو 400 خدمة تقدم بنظام النافذة الموحدة.

الطموح المستقبلي

وتشارك جورجيا في إكسبو 2020 دبي وتسلط الضوء على موقعها المتميز في أحضان الطبيعة والتاريخ والحضارة، حيث توازن جورجيا بين أصالة الريف القديم وطموح التفكير المستقبلي، إذ يدعو جناح جورجيا في إكسبو 2020 دبي إلى التمتع بكل النواحي التي تتميز بها البلاد، بدءاً من قرى جبال الألب، مروراً بالأديرة التاريخية في الكهوف القديمة، وصولاً إلى العاصمة تبليسي المعاصرة، هذا بالإضافة إلى فرصة لقاء شباب وشابات جورجيا الطموحين الذين يُشكلّون القوة الدافعة وراء ازدهار جورجيا وتقدمها نحو المستقبل.

طباعة Email