راشد النعيمي: «إكسبو» منارة الأفكار النوعية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم، أن إكسبو 2020 دبي تمكن من تحقيق أهدافه المنشودة من إطلاقه بعدما جمع العالم كله في منارة التطوير لتبادل الخبرات والمعارف والثقافات والأفكار النوعية واستعراض الشعوب لتجاربها المشرقة المتنوعة.

جاء ذلك في تصريحات للشيخ راشد بن حميد النعيمي خلال زيارته لـ«إكسبو 2020 دبي»، والتي استهلها بالاطلاع على التجارب التي يقدمها جناح التنقل والمزود بأكبر مصعد للركاب في العالم لينقل ما يزيد على 160 شخصاً في الوقت ذاته، وقال إن قطاع النقل يعد من أهم القطاعات الحيوية في العالم كله، لذلك تسعى الشعوب للبحث عن الحلول الواقعية للتحديات وما رأيناه في الجناح يعكس حجم التحسين في هذا المجال.. فأجهزة التنقل المتطورة حاضرة بقوة.

وتفقد الشيخ راشد النعيمي جناح الجزائر الذي يسلط الضوء على معالم الجزائر وتاريخها العريق وتطلعاتها المستقبلية، واطلع على تجربة مشاركة السعادة المستقبلية التي يقدمها جناح فنلندا الذي يمنح زواره فرصة استكشاف جمال الطبيعة وبراعة الابتكار في مجالات التعليم والتقنية المستدامة والصحة والرفاهية.

وتعرف على التجارب والمشاريع التي تقدمها أجنحة تركمانستان وروسيا وأنغولا، والتي تضم بين ثناياها المشاريع الزراعية والمشاريع الإبداعية المستقبلية، وتلك التي تركز على المحافظة على الأصل القائم في التصميم الهندسي مع التطوير عليه من خلال ربط الحاضر بالمستقبل.

وأشاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي خلال زيارته لجناح كوريا بمستوى التطور الذكي في التجهيز لمستقبل التنقل، حيث يتمكن الزائر للجناح من التجول على طول المسار الموجه بالهاتف المتحرك لاستكشاف الهندسة المعمارية الفريدة، إلى جانب سلسلة من التجارب ذات الصلة بالتنقل.

وتخللت جولته بـ«إكسبو 2020 دبي» التعرف على جناح دولة ليتوانيا الغنية بالمواهب ومصادر الإلهام والفرص، كما اطلع على الأفكار المشرقة التي يضمها جناح سلوفينيا وتركز على التفاعل الفريد للطبيعة، وتوظيف المعرفة والابتكار لضمان نجاح الأعمال التجارية.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي أن جميع الدول المشاركة في هذا المعرض النوعي تسعى لتقديم أفضل صورة عنها ونقل الثقافات والعادات والتقاليد الإيجابية إلى بعضها بعضاً.

طباعة Email