كؤوس ألماس لقادة أعمال آسيا

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

في حفل كبير جمع نخبة من أرقى قادة آسيا تحت سقف واحد، أبرزت جوائز منتدى قيادة الأعمال الآسيوي 2022، والذي أقيم في «إكسبو 2020 دبي» تحت شعار «الارتقاء بالمرونة: العودة العظيمة» قوة القيادة المرنة والتعاون، الذي أظهرته 21 شخصية عالمية كبيرة في مختلف القطاعات والحكومة والتكنولوجيا والمشاريع المجتمعية.

وقام معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش وراعي المنتدى، بتهنئة الرواد إلى جانب ضيف الشرف سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى، الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، رئيس هيئة دبي للطيران المدني، رئيس مطارات دبي.

وأقيم حفل توزيع جوائز المنتدى، الذي عاد كحدث بحضور شخصي بعد الوباء، بالشراكة مع وزارة الاقتصاد الإماراتية ودبي العطاء، المؤسسة الإنسانية العالمية، التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها.

وشارك في الحدث المرموق، الذي أقيم في «إكسبو 2020 دبي»، قادة بارزون من دولة الإمارات، إلى جانب نظرائهم من والبحرين والهند وإسرائيل وكوريا الجنوبية وسريلانكا والصين وبوتان، ليكون تجسيداً حقيقياً للقرن الآسيوي الكبير.

وتم التركيز بشكل خاص على التدابير، التي اعتمدها القادة لتوجيه بلدانهم وشركاتهم ومجتمعاتهم نحو النمو في حقبة ما بعد الجائحة.

وتمهيداً لحفل الجوائز الكبرى، تم تنظيم حلقة نقاشية رفيعة المستوى، شارك فيها بان كي مون، الرئيس المشارك لمركز بان كي مون للمواطنين العالميين والأمين العام الثامن للأمم المتحدة، والدكتور طارق محمد القرق، الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة دبي العطاء، ومعالي مريم المهيري، وزيرة التغير المناخي والبيئة في الإمارات، وآلان بجاني، الرئيس التنفيذي لشركة ماجد الفطيم القابضة.

ودارت النقاشات حول الاستراتيجيات، التي يحتاج القادة إلى تنفيذها للتعافي من تأثير الوباء، مع الخروج باستنتاج شامل، مفاده أن الشراكات الفعالة والالتزام العميق إزاء تحسين حياة الناس، كانت السبل الوحيدة لتعزيز النمو العادل والمستدام.

حفل

وبعد الجلسة، انطلق حفل توزيع الجوائز، الذي شهد حصول بعض القادة الأكثر إلهاماً وتأثيراً على جائزة المنتدى المطبوعة بتقنية الأبعاد الثلاثية والمرصعة بالألماس، ويحمل كل كأس ماسة عالية الجودة معتمدة من مجوهرات داماني، شريك المنتجات الفاخرة للمنتدى، ليكون رمزاً خالداً للقيادة الأصيلة والقائمة على النزاهة.

وتقديراً لالتزامهم بالتنمية، عبر معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان عن تهانيه للفائزين، وقال في كلمته: «إننا هنا لإدراكنا القيمة الهائلة لمبادرات هذا المنتدى، الذي يكرس طاقته وموارده، لتعزيز الإمكانات العظيمة للأعمال الآسيوية، كما يسلط الضوء على التصميم الواضح في المنطقة لتحسين بيئة الأعمال والاقتصاد، وتعزيز النمو والتنمية، وتشجيع الابتكار على جميع المستويات، وزيادة المشاركة والتأثير في الاقتصاد العالمي، ومن الواضح أنه يهدف إلى تعزيز التعاون الإقليمي الضروري لنمو المعرفة واغتنام الفرص في الدول الآسيوية».

وكان التكافؤ بين الجنسين أحد المحاور الرئيسية لجوائز المنتدى 2022، لوجود بعض القادة البارزين، الذين أسهموا في المجتمع، وجعلتهم إنجازاتهم في مجالاتهم أيقونات بارزة في مجال تمكين المرأة، وكان من بين الفائزين الرئيسيين الشيخة خولة بنت أحمد السويدي، مؤسسة خولة للفنون والثقافة في الإمارات، والشيخة الدكتورة شما بنت محمد بن خالد آل نهيان، رئيسة مجلس إدارة مؤسسة الشيخ محمد بن خالد آل نهيان الثقافية والتعليمية في الإمارات، ومعالي مريم بنت محمد المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة في الإمارات، ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب في الإمارات، ونادية زعل، الرئيسة التنفيذية لمؤسسة زايا والبراري في الإمارات، والدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، نائب رئيس مجلس إدارة إعمار للتطوير.

دور

وفي حديثه عن دور الشراكة بين دبي العطاء وجوائز المنتدى 2022، قال الدكتور طارق محمد القرق: «يلعب المنتدى دوراً مهماً في الجمع بين أفضل وألمع العقول للتعاون وتبادل المعرفة حول القضايا العالمية المعقدة، لضمان مستقبل أفضل للجميع. وبصفتها الشريك المضيف لنسخة العام 2022 من جوائز المنتدى، تتشرف دبي العطاء بتقدير جهود القادة الآسيويين، الذين أسهموا في جعل العالم مكاناً أفضل للعيش وممارسة الأعمال».

وأضاف الدكتور القرق: «في الوقت الذي لم يعد فيه العمل المعتاد خياراً متاحاً، تلعب الدول الآسيوية دوراً حيوياً في قيادة التحول في التعليم والصحة والتنمية الاجتماعية والاقتصادية، لتشكيل مسار جديد نحو مستقبل إنساني. أنا على ثقة بأنه يمكننا ويجب علينا الاستفادة من قوة الإمكانات البشرية من أجل مواكبة وتسخير قوة الابتكار عبر القطاعات التي أثرت على كل ما نقوم به كبشر». وقالت ماليني مينون، رئيسة المجلس التنفيذي للمنتدى:

«إنها لحظة فخر كبيرة لنا في المنتدى أن تجمع هذه المنصة الديناميكية قادة آسيويين عظماء من أجل التعاون والنقاش، الأمر الذي يعزز التواصل داخل آسيا. إن جوائز المنتدى تمثل تقديراً للنزاهة والمرونة والروح التي لا تقهر للقادة الآسيويين، الذين يدعمون الأعمال التجارية والتنمية الاقتصادية في المنطقة من خلال الابتكار والتعاطف. لقد لعب المنتدى دائماً دوراً رئيسياً في تعزيز الاتصال الأعمق والتعاون الأوثق بين الحكومة والقطاعات العامة والخاصة والاجتماعية.

وهو أمر بالغ الأهمية للانتعاش والنمو والتطور في آسيا، لا سيما في هذه الفترة التي تشهد الاضطرابات الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن الجائحة». وأظهرت جوائز المنتدى 2022، ملفاً قوياً للشراكة مع مجموعة أديتيا بيرلا (التكتل العالمي بقيمة 48 مليار دولار في الهند)، وبنك زاند (أول بنك رقمي في الإمارات يقدم الخدمات المصرفية للأفراد والشركات)، ومجموعة «اتصالات» (الرائدة في الأسواق الناشئة)، ومنظمة اليونيسيف وشريك المنتجات الفاخرة للمنتدى «داماني 1969».

طباعة Email