نجوم المستقبل.. طيور في فضاء الأحلام

ت + ت - الحجم الطبيعي

لم يقتصر سحر «إكسبو 2020 دبي» على اجتذاب فئة بشرية محددة من زوار الحدث الدولي الشهير، بل إنها شملت عموم الفئات، رجالاً ونساء، كباراً وأطفالاً، ومن مختلف جنسيات سكان كوكب الأرض، لتضفي فئة الزوار من الأطفال، براءة عفوية لا يمكن أن ترتبط وتقترن إلا بتلك الفئة، التي ما إن تدخل مكاناً حتى تملأه براءة صافية ومرحاً نقياً وأحلاماً وردية.

وفي مشاهد شبه يومية غاية في الجمال والعفوية، تزخر شوارع وأزقة «إكسبو 2020 دبي» بمجموعات من الزوار من فئة الأطفال، ومن مختلف المدارس في مدن الإمارات، زاروا أجنحة دول عدة، تناولوا الطعام، ركضوا في طرقات الحدث كأنهم طيور تريد التحليق عالياً في فضاء الأحلام الممكنة، والأمنيات الواقعية، والاعتزاز العالي بإقامة حدث دولي شهير في ربوع وطن عودهم على كل ما هو مصدر للفخر والاعتزاز.

ومن بين مجموعات المدارس الزائرة إلى «إكسبو 2020 دبي» مدرسة ورضة الظاهر في مدينة العين، والتي مثلها 25 طالباً وطالبة بأعمار الورود، قضوا وقتاً ممتعاً في ربوع الحدث الدولي الكبير، برفقة 3 معلمات حرصن على توفير أقصى درجات الرعاية لهؤلاء الأطفال، الذين وجدوا فرصتهم سانحة، للتعرف عن قرب على كل ما هو جديد في أجنحة الدول المشاركة في الحدث الدولي.

دول عدة

عائشة النعيمي معلمة في مدرسة وروضة الظاهر في العين، وإحدى المعلمات الثلاث المرافقات لوفد الأطفال، أبدت فخرها، واعتزازها الكبير بإقامة حدث بقيمة وسمعة إكسبو في ضيافة الإمارات، منوهة بأنها ترافق 25 طالباً وطالبة مع 2 من زميلاتها المعلمات لزيارة «إكسبو 2020 دبي»، مشددة على أن الزيارة شملت أجنحة دول عدة، ومرافق في الحدث الكبير. وأشارت عائشة النعيمي إلى أن إدارة مدرسة الظاهر حريصة على تنظيم أكثر من زيارة لطلابها إلى «إكسبو 2020 دبي»، في كل أسبوع، منوهة بأنها سبق أن زارت الحدث أكثر من مرة برفقة زميلاتها من المعلمات في المدرسة، مشددة على أن السعادة غمرت الأطفال طوال زمن الزيارة، كونهم اطلعوا عن قرب على محتويات الأجنحة، التي زاروها، مقدمة الشكر إلى إدارة إكسبو 2020 دبي، على التعاون الراقي، وتخصيص مرشدة مع الوفد طوال فترة الزيارة للحدث الدولي.

وأبدت شمة بدر النيادي (طالبة في الصف الرابع بمدرسة وروضة الظاهر بالعين) سعادتها بزيارة «إكسبو 2020 دبي»، وقالت: إكسبو «وايد حلو» وأنها «استأنست» كثيراً مع زملائها وزميلاتها من أطفال المدرسة خلال الزيارة، مبدية إعجابها بمحتويات الأجنحة، التي زارها وفد المدرسة.

صالح سالم طالب في الصف الرابع في مدرسة وروضة الظاهر بالعين، أكد أنه يشعر بالفخر والاعتزاز كون إكسبو يقام بضيافة الإمارات، وأن الحدث جميل جداً، مشيراً إلى أنه معجب بأجنحة الدول، التي زارها وفد المدرسة، وبالمحتويات التي رآها في تلك الأجنحة، وبأعداد الزوار الذين صادفهم في شوارع ومرافق إكسبو، خلال زيارة الحدث الدولي.

طباعة Email