نورة الكعبي تطّلع على مشاريع موزمبيق الطموحة

ت + ت - الحجم الطبيعي

زارت معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة والشباب، جناح موزمبيق في معرض إكسبو 2020 دبي، واطّلعت على الخطط الطموحة التي يركز عليها الجناح، في مجال الاستدامة، والاستثمار في القطاع الزراعي، وصيد الأسماك، والتعدين، والسياحة.

وقدم ميغل مكايما المفوض العام للجناح خلال جولة اصطحب معاليها فيها، شرحاً شاملاً حول أبرز المشاريع التي تروج لها دولته خلال المعرض، وأبرزها مشروع منشأة موزال لصهر الألمنيوم، وسد هورا باسا الاصطناعي اللذين وجدا اهتماماً كبيراً من قبل المستثمرين الأجانب، فضلاً عن نظام السكك الحديدية المتطورة في البلاد وصناعة السياحة.

وأشار مكايما إلى الاستراتيجية الوطنية للكهرباء التي ستسهم في توفير الطاقة خلال عام 2030، ووصولها إلى أماكن مختلفة من البلاد، كما استعرض طبيعتها الساحرة، وخاصة الطبيعة المائية التي تعد موطناً للعديد من الكائنات البحرية.

طباعة Email