نجمة أبطال كرواتيا: طالما تمنيت اكتشاف دبي عن قرب

ساندرا بيركوفيتش مع أساطير كرواتيا في المنطقه الرياضية بـ«إكسبو» | تصوير: سالم خميس

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت ساندرا بيركوفيتش نجمة ألعاب القوى الكرواتية، أن استدعاءها ضمن الوفد الرياضي الممثل لبلدها في «إكسبو 2020 دبي».

ضمن فعاليات أسبوع الصحة واللياقة، يعدّ تقديراً لإنجازاتها، معتبرة أن تمثيل كرواتيا في الحدث العالمي، يعادل تحقيقها لإنجاز أولمبي، وسيكون مصدر فخر دائم لها.

مشيرة إلى أنها المرة الأولى في حياتها التي تزور فيها حدثاً بهذا الحجم، رغم مشاركاتها في أكثر من دورة أولمبية وبطولة عالمية لألعاب القوى. وشاركت ساندار بيركوفيتش مع وفد يتكون من 7 أساطير رياضيين من كرواتيا، لاستعراض تجاربهم، وتقديم بعض التدريبات الرياضية في مركز الرياضة واللياقة البدنية والعافية، مع زوار «إكسبو 2020 دبي»، وتوزيع الهدايا عليهم، والتقاط الصور التذكارية معهم.

مسيرة

وتعد ساندرا بيركوفيتش، أحد أبرز الأبطال الرياضيين في كرواتيا، حيث سبق أن توّجت بميداليتين ذهبيتين في مسابقة رمي القرص في أولمبياد لندن 2012، وريو دي جانيرو 2016، لتصبح ثاني لاعبة تنجح في الاحتفاظ بلقبها بين دورتين أولمبيتين، كما حققت ميداليتين ذهبيتين في بطولة العالم في موسكو 2013، ولندن 2017، و5 مرات بطلة أوروبا.

وبالرغم من فشلها في الفوز بميدالية أولمبية في دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو، التي أقيمت الصيف الماضي، بعدما حلت في المركز الرابع بتسجيلها 65,01 متراً، تظل بركوفيتش من أبرز عمالقة رياضة ألعاب القوى في العالم عبر التاريخ.

وقالت بيركوفيتش: يشرّفني أن أوجد في أكبر معرض في العالم، في مدينة دبي الجميلة التي أزورها لأول مرة في حياتي، أعتقد أني لم أشهد حدثاً رائعاً مثله، أكاد أجزم أنه من الصعب على أي دولة أخرى، تنظيم نسخة بهذا الشكل المتميز، باستثناء الصين أو كندا.

وأضافت: أنا منبهرة بما شاهدته في دبي، لم أحصل على فرصة لزيارتها في السابق، بسبب التزاماتي في التدريبات، والاستعداد لمشاركاتي في البطولات المختلفة، لقد كنت أتابع باهتمام زيارات أصدقائي، وأستمتع بمشاهدة مقاطع الفيديو التي ينشرونها على مواقع التواصل الاجتماعي، واليوم، أنا سعيدة جداً بزيارة دبي، المدينة التي تمنيت دائماً اكتشافها عن قرب.

وتحدثت بيركوفيتش عن قصة تتويجها المعجزة بذهبية أولمبياد ريو دي جانيرو في 2016، عندما تعثرت في أول رميتين، وأصبحت على بعد خطأ واحد آخر من الخروج المبكر من النهائي، قبل أن تنقذ الرمية الناجحة في المحاولة الأخيرة، وقالـت: كان أفضل إنجاز حققت في حياتي، لقد قلت لنفسي بعد أن فشلت في الرميتين الأولى والثانية، ساندرا إما الفوز الآن، أو لا شيء للأبد، لذلك أصبحت بطلة.

قلب كبير

وعن أسرار نجاحها، والتربع على عرش مسابقة رمي القرص في دورتين أولمبيتين متتاليتين، لتصبح ثاني لاعبة تحقق هذا الإنجاز، قالت بيركوفيتش:

نحن دولة صغيرة، ذات قلب كبير، ليس لدينا الكثير من الملاعب والمساحات المخصصة للرياضة، ولكن نملك الروح القتالية والعزيمة، عندما أذهب للمنافسة، أتذكر الناس الذين يشاهدونني عبر التلفزيون، لذا، أحاول أن أظهر لهم أفضل ما لدي، نحن نفعل ذلك دائماً، في التنس وفي كرة القدم والسباحة وكل الألعاب، والسرّ في تألقنا، هو العمل الجادّ، والتعامل باحترافية مع الرياضة، ثم إظهار ذلك الحماس في الملعب، ويجب أن تجعل تشريف بلدك في مقدم أهدافك.

وعن أهدافها المقبلة، قالت البطلة الكرواتية: لدي جملة من الأهداف التي أتطلع لتحقيقها، من بينها بطولة العالم لألعاب القوى 2022، التي تستضيفها مدينة يوجين بولاية أوريغون في الولايات المتحدة الأمريكية، ثم بطولة أوروبا لألعاب القوى في مدينة ميونخ.

طباعة Email