«طيران الإمارات» تطلق حملة ترويجية لتشجيع السياحة في دبي

«إكسبو» على رأس خيارات السفر

ت + ت - الحجم الطبيعي

جددت طيران الإمارات استخدام قمة برج خليفة لنسخة أخرى من حملتها الإعلانية، التي لاقت صدى واسعاً وتصدرت عناوين الصحف العالمية ومنشورات وسائل التواصل الاجتماعي للملايين في أغسطس الماضي. واستخدمت طيران الإمارات في الإعلان الجديد، لنشر رسالة دبي وترويج علامتها التجارية، طائرة A380 بكسوة إكسبو 2020 دبي.

وتقف المرأة الجريئة هذه المرة ثانيةً على قمة برج خليفة وهي تحمل لوحات الرسائل مع دعوة لزيارة إكسبو 2020 دبي، أكبر معرض في العالم، على متن طائرة الإمارات A380 الشهيرة. ثم تشير إلى «صديقتها»، طائرة الإمارات A380 بكسوة إكسبو 2020 دبي، التي تحلق في الخلفية وهي تقف بثبات على قمة أعلى مبنى في العالم. كما يتميز الإعلان بمناظر جوية رائعة لدبي وأفقها الشهير، ويبلغ ذروته بتحليق الطائرة فوق قبة الوصل في موقع إكسبو 2020 دبي. وقال تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات: «لا يزال إكسبو 2020 دبي يوقد الإثارة والزخم في أرجاء العالم مع انتصاف مدة إقامته.

وتنقل حملتنا الجديدة بجرأة رسالة المعرض، وتدعو الناس للحضور وتجربة ما هو حقاً أعظم حدث في العالم. لا يوجد الآن وجهة أخرى تقدم هذه الحزمة الكبيرة من عوامل الجذب والترفيه والموسيقى، والرياضات الجذابة، والحاضرة النابضة بالحياة، والأجنحة ذات الطابع الخاص، ومختلف الأطباق العالمية في مكان واحد، سوى دبي، التي تُعدّ ومعرض إكسبو بالفعل من أهم مناطق الجذب. ونحن نهدف إلى منح المسافرين العالميين مزيداً من الأسباب لاختيار طيران الإمارات ودبي لقضاء عطلاتهم الشتوية الحالية والربيعية المقبلة».

وعلى الرغم من أن الإعلان بدا وكأنه تم تصويره بسهولة تامة، إلا أن المشروع بأكمله تطلّب تخطيطاً عميقاً وتنفيذاً دقيقاً بمشاركة جميع الجهات المعنية بقطاع الطيران في دبي، مع التركيز على السلامة في كل مرحلة عند تنفيذ مناورات الطيران المنخفض.وتضمنت عملية الطيران، التي صُمّمت بعناية، تحليق طائرة A380 على ارتفاع منخفض بلغ 2700 قدم فقط، وهو يساوي ارتفاع برج خليفة. وحلقت الطائرة أيضاً بسرعة بطيئة للغاية بلغت 145 عقدة. ولوضع الرقم في المنظور الصحيح، يبلغ متوسط سرعة الطائرة A380 حوالي 480 عقدة.

وأتاحت السرعة المنخفضة للطائرة إمكانية الدوران بكفاءة وبشكل مستمر حول برج خليفة، وتحقيق نصف قطر ضيق دون الانجراف بعيداً. ونفّذت طائرة الإمارات A380 ما مجموعه 11 دورة حول قمة برج خليفة للحصول على لقطات مناسبة للإعلان. وفي لقطة بالغة الإثارة، بدت الطائرة وكأنها تطير إلى جوار المرأة الجريئة أثناء وقوفها على قمة البرج، بينما كانت في الواقع على بعد أكثر من نصف ميل. وسوف تُعرض الحملة العالمية الجديدة على مختلف القنوات بـ12 لغة، وستظهر لأول مرة في 19 دولة على شاشات التلفزيون والسينما ومنصات الوسائط الرقمية والاجتماعية. والإعلان جزء من التزام أوسع بقيمة 20 مليون دولار تعهدت به طيران الإمارات للمساعدة على خلق الوعي والإثارة، واستقطاب مزيد من الزوار إلى دبي وإكسبو 2020 دبي.

طباعة Email