أساطير كرة القدم.. بكاري سانيا بطل "كل النجوم" في إكسبو 2020 دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

على مدى أربع ساعات، تنافست الفرق الأربعة التي شكلت من أساطير كرة القدم، ونجوم الفن، والمشاهير، وممثلي أجنحة إكسبو 2020، ونجمَين صاعدَين، ولاعبَين إضافيَين، ونجوم صاعدة ولاعبات، في مباريات امتدت لـ 15 دقيقة، حيث قاد لاعب أرسنال وفرنسا السابق بكاري سانيا فريقه للفوز في أول بطولة إماراتية لكل النجوم على الإطلاق.

وجمع إكسبو 2020 دبي، أساطير كرة القدم بمباريات استعراضية حملت عنوان "كل النجوم" في "سبورتس أرينا"، وضمت 4 فرق بمشاركة نجوم محبوبة عربياً وعالمياً، إلى جانب المشاركة المحلية التي أضفت نكهة خاصة على الحدث الرياضي.
 
وكان ساجناً واحداً من أربعة نجوم كرة قدم سابقين، إلى جانب باتريس إيفرا (قائد مانشستر يونايتد وفرنسا السابق) وميشيل سالغادو (لاعب ريال مدريد الإسباني السابق) وسمير نصري (لاعب أرسنال وفرنسا السابق)، حيث تم تكليفه بتجميع 15 شخصاً ليشكلوا فريقاً متناسقاً.
 
لعبت الفرق ضد بعضها البعض ست مباريات جماعية قبل التقدم إلى الدور نصف النهائي والنهائي، حيث شهدت المباراة الأخيرة مواجهة بين فريق باك بقيادة بكاري سانيا وفريق باتمان بقيادة باتريس إيفرا، فتعادل أولا الفريقان 2-2 ثم حسمت ركلات الجزاء (3-2) الفوز لفريق باك.
 
وقام كل من سعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وسعادة الأمين العام لاتحاد الإمارات لكرة القدم محمد هزام الظاهري في الختام بتوزيع الميداليات على الفائزين بالمرتبة الأولى والثانية كما سلمت الكأس للفريق الرابح.
 
وضم فريق بكاري سانيا، الشيخ راشد النعيمي، رئيس مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم، ومايك فيليبس (لاعب الرغبي الويلزي)، ولويس ساها وميكائيل سيلفستر، لاعبين دوليين سابقين في فريق نادي مانشستر يونايتد وفرنسا وغيرهم.
 
وبعد فوز فريقه، قال اللاعب لويس ساها: "إن وجود مثل هذا النوع من المشاعر أمر رائع بعد حدوث كل هذه الأشياء أثناء جائحة كورونا، فقد كان من الرائع رؤية هذه المشاعر، وأن نرى بعض المعجبين، والعاطفة التي يمكننا مشاركتها معهم رائعة. أحب ذلك، خاصة أنه جاء في إكسبو 2020 دبي، إنه حدث ضخم وأعتقد أن إدارته تحاول القيام بأشياء كثيرة للابتكار لتسويق الرياضة وهو أمر مهم".
 
وقاد باتريس إيفرا، القائد السابق لفريق نادي مانشستر يونايتد والمنتخب الوطني الفرنسي لكرة القدم، فريق باتمان، والذي تألف من نيجل دي يونغ (لاعب ميلان وهولندا السابق، وسعادة خلفان جمعة بلهول، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، والشيف التركي بوراك، وروبي كين (لاعب كرة قدم سابق في فريق نادي توتنهام هوتسبير والمنتخب الوطني الأيرلندي لكرة القدم) وغيرهم.
 
وقال الشيف التركي بوراك: "أنا سعيد جدا بوجودي هنا في إكسبو 2020 دبي الذي يعد حدثا مهما جدا عالميا، وسعيد بوجود كل النجوم والمشاهير أيضا في هذه المباراة. دبي منزلي الثاني وأحبها جدا، تحمست للمشاركة في هكذا نوع من النشاطات على أمل أن يكون هناك المزيد منها".
 
أما فريق ميشيل سالغادو، لاعب كرة القدم الإسباني السابق في فريق نادي ريال مدريد، فضم كل من لويس فيغو (لاعب كرة قدم برتغالي سابق في فريقَي ريال مدرير وبرشلونة)، وماركو ماتيراتزي (لاعب إنتر ميلان وإيطاليا السابق)، والفنان المصري محمد رمضان، ونادر خياط (المعروف بـ "ريدوان") وغيرهم.
 
وقال اللاعب لويس فيجو: "من الجيد دائما أن أعود إلى دبي، وأن أكون جزءًا من الحدث للترويج لإكسبو 2020 دبي والترويج لكرة القدم. دائمًا بتلبية دعوة دبي، ودائما لدي دافع للعودة إليها، وكذلك ترى الكثير من الأصدقاء، وتعود للعب كرة القدم، وهذا أمر جيد تماما".
 
من جهته قال الفنان المصري محمد رمضان: "أنا فخور جدا بوجودي هنا مع نجوم كرة قدم كبار، أمتعونا لسنوات طويلة وأيضا لوجودي في إكسبو 2020 دبي، خصوصا أن أرباح هذا الحدث يعود ريعها لمؤسسة خيرية كبيرة، وهذا شرف لي. لعبت مع فريق سالغادو وليس المهم من يربح، الأهم أنه حدث جميل وخيري. نحن نجتمع هنا من خلفيات مختلفة وهذا النشاط رسالة إلى الجيل الصاعد أن الرياضة جزء أساسي من حياتنا، ولا يجب الابتعاد عنها لأنها تساعد في العمل والتركيز والطاقة وتؤثر على حيويتنا".
 
وضم فريق سمير نصري، لاعب كرة القدم الفرنسي السابق في فريق نادي أرسنال، معالي خلدون خليفة المبارك، رئيس مجلس إدارة نادي مانشستر سيتي لكرة القدم، والعضو في المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، واللاعبة الإماراتية في المنتخب الوطني نوف العنزي وغيرهم.
 
وحظيت هذه المبادرة بدعم اتحاد الإمارات لكرة القدم، وإكسبو 2020، ودائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، ومؤسسة "دبي العطاء"، ومنظمة "الرياضة من أجل السلام"، ومجلس دبي الرياضي، وعلامة "أديداس".
 
وعلى هامش المباريات، وقع اتحاد الإمارات لكرة القدم ومؤسسة الإمارات للاتصالات "اتصالات" عقد تجديد الشراكة الرسمية بينهما بحضور رئيس الاتحاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، ومسعود محمود، الرئيس التنفيذي لـ "اتصالات الإمارات"، وأعضاء مجلس إدارة اتحاد الكرة. ووقع العقد محمد عبدالله هزام الظاهري، الأمين العام للاتحاد، ومسعود محمود الرئيس التنفيذي لـ "اتصالات الإمارات".
 
ويعد هذا العقد، تجديدا لإحدى أكثر الشراكات نجاحا في الرياضة الإماراتية والإقليمية والتي تدخل عامها الثالث عشر بين اثنتين من أهم المؤسسات الوطنية الرائدة في مجاليهما.
 

 

طباعة Email