00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مقاربة جريئة للهندسة المعمارية في الجناح الإيطالي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مواجهة لتحديات المستقبل، وانطلاقاً من مبدأ الاستدامة، الذي يشكل أحد أبرز شعارات معرض إكسبو 2020 دبي، يحظى الاقتصاد الدائري، بمكانة متقدمة، تتجلى بأوضح صورها في الجناح الإيطالي، الحامل توقيع «كارلو راتي أسوسياتا»، و«إيتالو روتا». وقد اعتمد تصميم الجناح، مقاربة جريئة لمفهوم الهندسة المعمارية، تقوم على الاستعانة بمواد وعمليات تشجع على المضي قدماً نحو الاقتصاد الدائري، والتعامل مع تغيرات المناخ.

ويستعرض جناح إيطاليا، وفقاً لما ذكر موقع «آزو بيلد»، مفهوم هندسة معمارية قابلة لإعادة التصميم. واعتمد الجناح على مواد بناء عضوية، كثفل القهوة وهياكل السفن المعاد تدويرها لوضع السقف. أضف إلى ذلك، الحبال التي تؤمن التهوية الطبيعية والتبريد، ونظام توزيع الظلال، وقد صنعت جميعاً من البلاستيك المعاد تدويره. أما الممرات الممتدة داخل التركيب الهندسي، تمت تغطيتها بثفل القهوة ومسحوق قشور البرتقال، أما البناء برمته فمتكئ على كثيّب رملي محلي المصدر. وانتشرت النباتات على امتداد الجناح، مستكشفةً عمق التواصل المتزايد بين العالم الطبيعي، مع مجتمع الحفاظ على الحياة. وشكلت مسألة خلق نظام تبريد وتهوية طبيعية، باستخدام عناصر التصميم ومواده، عاملاً أساسياً للتجربة. أما مبدأ القدرة على إعادة تشكيل الجناح، للاستخدام المستقبلي، فعنصر آخر، يدلّ على تفكير متقدم. وقد صمم الفريق الشكل الهندسي القادر على التحول الذاتي بشكل مستدام مع الوقت. وبرز مفهوم الاقتصاد الدائري في المدى البعيد، على شكل إعادة الاستخدام، وعلى المدى القريب، في إطار التكنولوجيا الرقمية.

وتمازجت في السياق، الحدود القائمة بين البيئة المبنية والطبيعة، وانعكست في التصميم التجريبي للجناح. وجاء التصميم مستوحى من الموائل الحيوية الطبيعية، واستخدام المواد العصرية ذات الأصل البيولوجي والعضوي، وذلك بغية محاكاة الغابات الطبيعية، وإبراز نموذج التصميم الدائري الجديد، لإلهام مهندسي المستقبل المعماريين، لسبر أغوار الاقتصاد الدائري.

طباعة Email