00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«سلف رفلكشن» رسالة تأمل

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يسهم التأمل اليومي في رفع الوعي الذاتي، الذي يعتبر من الأمور الهامة، التي من الممكن اكتسابها نتيجة ممارسة التأمل، وتكمن أهمية الوعي الذاتي في القدرة على تقييم مشاعرنا وأفكارنا وأفعالنا من وقت لآخر، ويعد المفتاح من أجل فهم أنفسنا بشكل أفضل والشعور بالسكينة والطمأنينة والراحة، كما يساعد الوعي الذاتي في التمتع بصحة نفسية أفضل.

في «إكسبو 2020 دبي» لا تقتصر الفعاليات على المؤتمرات في شتى القطاعات والأنشطة الرياضية والترفيهية، بل تتعدى ذلك لتقدم فكرة التأمل الذاتي من خلال فريق «سلف رفلكشن»، الذي يتجول في أروقة الحدث العالمي، ويتكون من 7 شخصيات من خلفيات مختلفة، يقع مقرهم في منطقة الفرص، ويهدفون إلى إرسال رسالة حول النظر إلى داخل أنفسنا من أجل إطلاق العنان للإمكانات الكامنة في الداخل، كعمل متنقل يمكن العثور عليها طوال النهار والليل، ويجوب الفريق جميع أنحاء المنطقة ليدخل البهجة والسرور في نفوس الجماهير من جميع الأعمار، ويحفزها على فكرة التأمل الذاتي، الذي يؤجج مشاعر الأشخاص وهم يتأملون في ممرات ذاتهم لتحقيق التوازن، التي تسهم في انكشاف المعاني العميقة في الذات، والترفع عن صغائر الأمور، وتوجيه الفكر والروح نحو أشياء إيجابية، تعود عليهم بالنفع الكبير.

صور تذكارية

«إكسبو دبي» يقدم للعالم مفاجآت يومية للزوار والمشاركين عبر رسمه ملامح مستقبل جديد في نسخة استثنائية ستبقى محفورة في ذاكرة الشعوب، وتتنوع المشاهد اليومية في أروقته، والتي تغري الزوار لالتقاط صوراً تذكارية توثق الزيارات المختلفة لأماكن متنوعة، لتبقى الصور شاهداً يستحضر ذكرى إقامة هذا الحدث، تزخر فيها الهواتف المحمولة للكبار والصغار، ومن مشاهد التصوير التي استدعت فضول الزوار جولة فريق «سلف رفلكشن» في شوار ع الحدث العالمي، والتي تفاعل معها الجمهور لالتقاط صور لأبنائهم أو صور «سيلفي»، وكان لافتاً تتبع الجمهور للفريق من مكان إلى آخر في كل مكان من هذا الحدث الاستثنائي، الذي يبقى هدفاً لعدسات الزوار، التي يحرص جميعهم على توثيق زياراتهم، ويحفز الفريق فكرة التأمل الذاتي، الذي يعكس القدرة على مشاهدة وتقييم العمليات المعرفية والعاطفية والسلوكية.

طباعة Email