00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عروض ثقافية تحيي اليوم الوطني لبوليفيا في إكسبو

احتفالات بولبفبا باليوم الوطني في اكسبو 2020 دبي تصوير غلام كاركر

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفى إكسبو 2020 دبي أمس باليوم الوطني لدولة بوليفيا في موقع الحدث الدولي وذلك بإقامة مراسم رفع العلم التقليدية وإلقاء الكلمات الترحيبية واستمتع الزوار بعدها بعرض راقص مميز على الإيقاعات البوليفية التقليدية التي عكست الثراء الثقافي لهذه الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية.

وضمن عرضها الموسيقي المميز أمتعت فرقة «أغروباسيون بوليفيانا وارا» زوار إكسبو 2020 دبي بمزيج من الإيقاعات التي عزفت على عدد من الآلات الموسيقية البوليفية الأصلية، التي استُخدمت لعزف باقة متنوعة من ألحان وإيقاعات الموسيقى المحلية والكريولية وموسيقى الفيوجن المرتجلة والمتنوعة.

وكان نجيب محمد العلي، المدير التنفيذي لمكتب المفوض العام لإكسبو 2020 دبي في مقدمة مستقبلي راكيل أوروزكو تابيا، المفوض العام لدولة بوليفيا المتعددة القوميات، لدى وصوله لموقع إكسبو 2020 دبي.

تنوع ثقافي
وقال نجيب العلي: «يسعدنا حضور بوليفيا في إكسبو 2020 دبي تحت شعار»بوليفيا حيث الطاقة هي الحياة«حيث يسهم جناح بوليفيا في تعزيز صورتها المعروفة كدولة تزخر بالتنوع الثقافي والبيئي.

وأضاف إن معروضات الجناح تركز على إمكانات بوليفيا التنموية الكبرى في المجالات الرئيسية للاقتصاد العالمي الجديد، الذي سيلي مرحلة الجائحة، بما فيها مصادر الطاقة البديلة، والسيارات الكهربائية والأطعمة ذات القيمة الغذائية العالية..مشيراً إلى أن بوليفيا تزخر بالفرص الاستثمارية التي يمكن استكشافها في مجالي الطاقة المتجددة والتقنية كما يُظهر جناح بوليفيا للزوار هذه الدولة باعتبارها وجهة جديدة للسياحة البيئية.

وقالت راكيل أوروزكو تابيا المفوض العام لدولة بوليفيا المتعددة القوميات: «المسافات التي تفصل بين الإمارات وبوليفيا شاسعة لكن يبدو لي أننا نتشارك روح الصمود والجهد والمثابرة نفسها في وجه التحديات الجغرافية فلا مكان أفضل من دبي في كونها مثالاً للقدرة البشرية على تجاوز كل الحدود لتغدو واحدة من مراكز التجارة العالمية والابتكار المعماري».

وتابعت: «هذا المثال على التغلب على الشدائد، بل والازدهار أيضا، قدم لنا جميعاً درساً خلال فترة الجائحة..ويتفرد إكسبو 2020 دبي، بإتاحته الفرصة لنا لنشارك مع بعضنا البعض التحديات العالمية التي خلفها الوباء، ولنبحث عن الحلول معاً».

طاقة المستقبل
يكشف جناح بوليفيا، الواقع في منطقة الاستدامة عن الأسباب التي قد تجعل من الليثيوم مصدراً لطاقة المستقبل.

ويمكن للزوار أيضا التعرف على الأسباب التي تجعل من بوليفيا وجهة مثالية للسياحة البيئية، بدءاً من قمم جبال الأنديز المذهلة وصولاً إلى الحياة البرية المزدحمة في الأمازون..ويفسر الجناح كذلك كيف توفر الأغذية عالية القيمة الغذائية مثل الكينوا إمكانات هائلة ويمكن للزوار تجربة مجموعة من هذه الأغذية في الجناح إلى جانب الاستمتاع بمجموعة من العروض الثقافية والفنية.

وتمثل الأيام الوطنية والفخرية في إكسبو 2020 دبي لحظات للاحتفال بجميع المشاركين الدوليين في الحدث الدولي، الذين يزيد عددهم على 200 مشارك، من خلال تسليط الضوء على ثقافاتهم وإنجازاتهم، ولإبراز أجنحتهم وبرامجهم.

وتتضمن كل من هذه الأيام مراسم رفع العلم في منصة الأمم بساحة الوصل، ومن ثم إلقاء الكلمات الترحيبية وتقديم العروض الثقافية.

طباعة Email