قصة خبرية

رحلة إلى المريخ في 180 ثانية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تسعى بلجيكا لإنشاء أنظمة تنقل ذكية للمستقبل، حيث اجتمع في معرض إكسبو 2020 دبي بعض المفكرين ورجال الأعمال في بلجيكا من أجل رسم رؤيتهم لعام 2050، وستوفر تلك الابتكارات الإبداعية الأساس لمستقبل تنقل ذكي وآمن ونظيف، كما حرص الجناح البلجيكي على توفير فرصة لزواره للاستمتاع برحلة افتراضية للكوكب الأحمر «المريخ» في 180 ثانية، إيماناً منه بأهمية تسليط الضوء على مجال الفضاء في بلجيكا وتوقعاتها لبلوغ هذا الكوكب في 2050.

وحرصت الرحلة الافتراضية للمريخ على جعل الزوار يشعرون وكأنهم يسبحون في رحلة فضائية استثنائية، وتركز بلجيكا جهودها في مجال الفضاء انطلاقاً من وحدة إطلاق الصواريخ أريان 5 أطول مهمة مراقبة ودراسة لوحدات إطلاق الصواريخ ذات الرفع الثقيل، وكذلك القمر الصناعي «بروبا»، مروراً بمشروع تليسكوب «سبيكيولوس»على كواكب شبيهة بالأرض صالحة للعيش عليها حول النجوم فائقة البرودة، وسوف تواصل الابتكارات الفضائية من بلجيكا في الإسهام في النجاحات الكبرى في أبحاث الفضاء في المستقبل وخصوصاً فيما يتعلق باستكشاف الكوكب الأحمر.

ويعد الواقع الافتراضي تقنية حاسوبية توفر بيئة ثلاثية الأبعاد تحيط بالمستخدم وتستجيب لأفعاله بطريقة طبيعية، وعادة ما يكون ذلك من خلال وسائل عرض مثبتة برأس المستخدم، كما تجربة ثلاثية الأبعاد لأكثر من مشارك، مستندة في رحلتها على تقنية الواقع الافتراضي «VR» الذي يقدم محاكاة للعالم الحقيقي ليلائم تحقيق العديد من المتطلبات.

ويجسد جناح بلجيكا مسيرة تقدمها التقني وإمكاناتها المبتكرة، حيث يعكس تصميم القوس الأخضر الذي يزين مبناها البراعة البلجيكية في الصناعة والتقنية والعلوم، وهو ما يعكس الهوية البلجيكية التي تتميز بالمزج بين الرومانسية اللاتينية في الفن، والدقة التقنية في الصناعة.

طباعة Email