00
إكسبو 2020 دبي اليوم

راشد بن حميد يبحث آفاق التعاون مع «سيتي غروب»

«ملك التيكي تاكا» في إكسبو

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

بحث الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم أول من أمس، مع فيران سوريانو المدير التنفيذي لمجموعة «سيتي غروب لكرة القدم» وبيب غوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي آفاق التعاون بين اتحاد الكرة و«سيتي غروب» التي تعد نموذجاً احترافياً في تأهيل وصقل المواهب الكروية فضلاً عن كونها مشروعاً استثمارياً ضخماً حقق نجاحات متتالية خلال السنوات الماضية.

وأشاد رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم خلال اللقاء الذي جرى في معرض «إكسبو 2020 دبي»، بتجربة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة مع «سيتي غروب» لكرة القدم، مؤكداً أن هذه التجربة أصبحت بفضل رؤية سموه نموذجاً يحتذى به في العالم بأسره، بسبب التطور الهائل والمستمر في هذه المجموعة، وكذلك بسبب نموها الاقتصادي، وتحقيق العديد من الإنجازات. واستعرض اللقاء خطط وبرامج السيتي الخاصة بتطوير المواهب الكروية، والنتائج التي تحققها فرق المجموعة خاصة فريق مانشستر سيتي.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي حرص اتحاد الكرة على الاستفادة من تجربة «سيتي غروب» لأنها غنية بالدروس ومحفزة بسبب نجاحاتها المذهلة وإنجازاتها الكبيرة وطموحاتها الكبيرة. حضر اللقاء سالم علي الشامسي وسيف ماجد المنصوري عضوا مجلس إدارة اتحاد الكرة، ومحمد عبدالله هزام الظاهري الأمين العام لاتحاد الكرة، وعمر بيرودي الأمين العام المساعد للشؤون الفنية.

زيارة

وعقب المقابلة، فاجأ الإسباني بيب غوارديولا، أو ملك «التيكي تاكا» محبيه وعشاق «السيتيزن» بزيارة معرض «إكسبو 2020 دبي» حيث قام بجولة على بعض الأجنحة، وتفقد أرجاء الحدث الدولي، كما رحبت معالي ريم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لإكسبو 2020 دبي بالإسباني غوارديولا، بصفته واحداً من أشهر مدربي كرة القدم في التاريخ، وكذلك فيران سوريانو، الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر سيتي، إلى جانب وفد من الرؤساء التنفيذيين في مجموعة سيتي لكرة القدم. وكان جناح دولة الإمارات المحطة الأولى في زيارة وفد مجموعة سيتي لكرة القدم في إكسبو 2020، من أجل التعرف إلى تقاليد الدولة المضيفة وثقافتها بشكل أفضل، قبل الانتقال بسرعة إلى جناح المملكة المتحدة، كما شارك كل من غوارديولا وسوريانو في جلسة أسئلة وأجوبة مع ضيوف مدعوين، إذ يشكل فريق مانشستر سيتي البطل الحالي للدوري الإنجليزي الممتاز.

تجربة

وفي ختام الجلسة، توجه غوارديولا وسوريانو إلى مركز الرياضة واللياقة البدنية لمشاهدة الجلسات التدريبية لمدارس السيتي لكرة القدم، ومقابلة بعض اللاعبين الصغار. وقال غوارديولا: لقد كانت تجربة رائعة أن نشاهد طاقة لعبة كرة القدم ذات القاعدة الشعبية العريضة هنا في إكسبو، وأن نتعرف إلى الطريقة التي يتواصل بها النادي مع الناس في جميع أنحاء العالم. فالحماس الذي أظهره الجيل القادم من اللاعبين الطموحين تجاه اللعبة أمر رائع. وأضاف: كنت سعيداً حقاً بمشاهدة الأطفال وهم يلعبون، وأرجو أن يحصل بعضهم على فرصة لتدريبهم بمانشستر في المستقبل.

وقال سوريانو: يفخر نادي مانشستر سيتي للغاية بالعمل عن كثب مع إكسبو 2020 دبي، والمساعدة في تقديم هذا الحدث الدولي الاستثنائي إلى العالم. أُعجبنا كثيراً بالأجنحة التي زرناها، وسعدنا كثيراً بمشاهدة حماس الأطفال وهم يلعبون كرة القدم في المرافق الرياضية ومرافق التدريب. أشجع كل شخص قادر على السفر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة على زيارة إكسبو 2020. فهي فرصة لمرة واحدة في العمر.

طباعة Email