سعيد الطاير يشارك بافتتاح بوابة الاستدامة في إكسبو 2020 دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

شارك معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، في افتتاح بوابة إكسبو 2020 دبي التي تؤدي إلى منطقة الاستدامة في المعرض، وذلك في إطار الاحتفال الرمزي اليومي المخصص لأبرز الشخصيات وشركاء المعرض، لفتح بوابات إكسبو 2020 دبي للعالم واستقبال وفود 192 دولة وملايين الزوار.

وحضر الافتتاح المهندس وليد بن سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز في الهيئة، الدكتور يوسف الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية في الهيئة، وخولة المهيري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي في الهيئة.
كما حضر أيضاً مجموعة من طلاب الفرق المشاركة في الدورة الثانية من المسابقة العالمية للجامعات لتصميم الأبنية المعتمدة على الطاقة الشمسية (ديكاثلون الطاقة الشمسية الشرق الأوسط) التي تنظمها الهيئة في قرية ديكاثلون في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في إطار الشراكة بين هيئة كهرباء ومياه دبي والمجلس الأعلى للطاقة في دبي مع وزارة الطاقة الأمريكية.

وقال معالي سعيد محمد الطاير: إن "الهيئة تدعم أهداف إكسبو 2020 دبي لتعزيز الابتكار والاستدامة التي تشكل ركيزة أساسية في المعرض، وعنصراً جوهرياً في رؤية الهيئة في أن تكون مؤسسة رائدة عالمياً مستدامة ومبتكرة، وذلك انطلاقاً من الشراكة التي تجمع الهيئة مع إكسبو 2020 دبي، كونها شريك الطاقة المستدامة الرسمي للمعرض".

وأضاف: "نعمل على تحقيق رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لجعل إكسبو 2020 دبي منصة عالمية لتطوير التقنيات المستدامة المبتكرة وعرضها أمام ملايين الزوار من مختلف أرجاء العالم، بما يعزز جهودنا للوصول إلى مستقبل أكثر استدامة، وجعل دبي المدينة الأذكى والأسعد في العالم. ونتشارك في الكثير من الأهداف والقيم مع إكسبو 2020 دبي، ونتعاون معاً لتحقيق توجيهات القيادة الرشيدة لاستضافة أفضل نسخة لمعرض إكسبو في إمارة دبي، وأحد أكثر المعارض استدامة في تاريخ إكسبو، وضمان خفض البصمة الكربونية للمعرض إلى أقل مستوى ممكن."

وتابع معاليه: "إن أهداف مسابقة "ديكاثلون الطاقة الشمسية –الشرق الأوسط" تنسجم مع شعار إكسبو 2020 دبي "تواصل العقول .. وصنع المستقبل"، وموضوعات إكسبو 2020 دبي: "الاستدامة" و"التنقل" و"الفرص"، حيث أن المسابقة تعتبر فرصة مثالية أمام الشباب للمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة من خلال قيامهم بتصميم وبناء وتشغيل نماذج مستدامة لمنازل تعمل بالطاقة الشمسية؛ تتميز بالكفاءة من حيث التكلفة واستهلاك الطاقة، مع التركيز على الحفاظ على البيئة ومراعاة الظروف المناخية للمنطقة، مما يسهم في تطوير حلول مبتكرة تدعم الجهود العالمية لمواجهة التغير المناخي وتعزيز التحول نحو نمط حياة أكثر استدامة، إدراكاً منا بأن الشباب هم القوة الدافعة لبناء مستقبل أكثر إشراقاً واستدامة."

ويضم جناح الهيئة المشارك في إكسبو 2020 دبي في منطقة الاستدامة، منصة خاصة بمسابقة "ديكاثلون الطاقة الشمسية- الشرق الأوسط". وتستعرض المنصة نماذج الفرق المشاركة في الدورة الثانية من المسابقة، إلى جانب المنزل الذكي والمستدام الذي قدمه فريق بيت المستقبل من جامعة "فيرجينيا تك" في الولايات المتحدة الأمريكية، الفائز بالمركز الأول خلال الدورة الأولى من المسابقة التي نظمتها الهيئة عام 2018 للمرة الأولى في الشرق الأوسط وإفريقيا.

وبإمكان الجمهور زيارة قرية ديكاثلون والاطلاع على البيوت التي تشارك بها الفرق الجامعية في المسابقة، وذلك خلال الفترة من 11 إلى 25 نوفمبر 2021. واستقطبت الدورة الثانية من مسابقة "ديكاثلون الطاقة الشمسية- الشرق الأوسط" مشاركة 8 فرق من 12 جامعة حول العالم، وهي: فريق "كي يو" من جامعة خليفة؛ وفريق "الشارقة" من جامعة الشارقة؛ وفريق "ديزرت فينيكس" من كل من جامعة لويزفيل، وكليات التقنية العليا في دبي ، والجامعة الأمريكية في دبي والجامعة الأمريكية في الشارقة ;وفريق "هارموني" من الجامعة البريطانية في دبي؛ وفريق "إستيم" من جامعة "هاريوت وات" في المملكة المتحدة، وجامعة "هاريوت وات" في دبي؛ وفريق "توازن" من أكاديمية مانيبال للتعليم العالي – دبي؛ وفريق "جو سمارت" من جامعة البحرين؛ وفريق جامعة جنوب الصين للتكنولوجيا.

 

طباعة Email