00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الأسبوع السياحي والثقافي الجزائري ينطلق من إكسبو

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

دشن جناح الجزائر في إكسبو 2020 دبي، الأسبوع السياحي والثقافي بمشاركة العديد من المشاركين القادمين من الجزائر، لعرض ما ترخز به الجزائر من قدرات سياحية كبيرة وما تزخر به الثقافة الجزائرية المتنوعة، التي تمثل الجهات الأربع للبلاد.

وجذب الجناح الجزائري اهتمامات الزوار من مختلف الجنسيات الأجنبية الزائرة للمعرض، الراغبين في الاطلاع والتعرف عن قرب على مقدرات الجزائر السياحية وما يعرضه الجناح من موضوعات مختلفة تتناول الطاقات المتجددة ومشاريع النقل وتحلية المياه.

وزينت منتوجات الصناعة التقليدية الجناح لإعطاء لمسة خاصة مع تخصيص فضاء للمنتوجات المصنفة من قبل اليونيسكو على غرار الشدة التلمسانية والإمزاد.

وقالت المدير العام للديوان الوطني للسياحة صليحة ناصر باي في تصريح صحافي لوسائل الإعلام المحلية والدولية، إن مشاركة الديوان الوطني للسياحة في إكسبو 2020 دبي، فرصة لعرض المقدرات السياحية الجزائرية أمام العالم القادم إلى دبي، فالجزائر دولة سياحية بامتياز نظير ما تتمتع به من قدرات سياحية كبيرة واماكن تراثية عريقة تعود الالاف السنين.

وأضافت صليحة: «إكسبو 2020 دبي حدث عالمي يجب ألا نفوته للتأكيد على دور السياحة في التنمية الاقتصادية وتنويع مصادر الدخل تماشياً مع خطة الحكومة في البلاد»، مضيفةً: «الديوان الوطني ومن خلال الجناح الجزائري يقدم صورة عن أصالة وعراقة الأمة الجزائرية وتاريخها العريق الممتد عبر الجهات الأربع للوطن تعبر عنه المشاركة المميزة في إكسبو بحضور العديد من اللاعبين في المهمين في القطاع السياحي».

واقع افتراضي

وعزز الجناح الجزائري تجربة الزوار بالواقع الافتراضي التي مكنت زوار الجناح من القيام بجولة افتراضية حول المعالم السياحية الشهيرة في مختلف المدن الجزائرية الساحلية والصحراوية تقول صليحة.

وتملك الجزائر 282 منبعاً للمياه المعدنية على مستوى البلاد، موزعة على 182 منبعاً تابعة للقطاع الخاص ونحو 10 منابع عمومية تستقبل ما لا يقل سنوياً عن 6 ملايين سائح ومحلي.

واستقبلت الجزائر في 2019 نحو ثلاثة ملايين سائح أجنبي خاصةً القادمين من أوروبا الغربية مثل ألمانيا وفرنسا والسويد والنرويج، وبدأت الجزائر أخيراً في استقبال الوفود السياحية الروسية مع الفتح التدريجي للحدود وعودة الرحلات الجوية.

وقالت صليحة إن بلادها تعمل على التحضير لما بعد كورونا من خلال التركيز على الترويج السياحي الخارجي مع الاهتمام بتعزيز السياحة المحلية التي كانت الداعم الرئيسي للقطاع خلال العامين الماضيين.

صناعات تقليدية

من جهتها قالت برشيش فازية المديرة العامة للوكالة الوطنية للصناعات التقليدية، إن الصناعة التقليدية تلعب دوراً كبيراً في الترويج السياحي وخلق فرص العمل للعائلات والشباب.

وأضافت فازية: «مشاركتنا في إكسبو 2020 دبي، فرصة لنا للتواصل مع العالم في هذا الحدث العالمي وهي نافذة لنا للوصول إلى جنسيات لم نكن لنصل إليها»، مؤكدةً: «الكثير من زوار الجناح اهتموا وأعجبوا بمنتجاتنا التقليدية وهي جزء من الترويج السياحي».

برنامج ثري

من جهتها قالت فيروز شريفي المكلفة بالإعلام في الجناح الجزائري، إن الأسبوع السياحي والثقافي هو الحدث الأول للجناح ضمن برنامج ثري سيقدمه الجناح في إكسبو 2020 دبي. وأضافت شريفي: «الفعاليات المقبلة داخل الجناح ستكون سياحية اقتصادية علمية ثقافية تتناسب وطبيعة الحدث العالمي لأجل إبراز قدرات البلاد الاقتصادية والسياحية والثقافية والاستثمارية، الحدث فرصة هامة للتواصل مع الغير».
 

طباعة Email