00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات وإيطاليا شراكة في الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد معالي عبدالله بن طوق المري، وزير الاقتصاد، قوة الشراكة الاستراتيجية بين الإمارات وجمهورية إيطاليا القائمة على الصداقة التاريخية والرغبة المتبادلة في تنمية وحماية المصالح المشتركة، التي يعكسها حجم العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين، حيث تعد الإمارات الشريك التجاري الأول لإيطاليا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتمثل إيطاليا أحد أهم الشركاء التجاريين للدولة على صعيد دول الاتحاد الأوروبي.

جاء ذلك خلال لقاء ثنائي عقده معالي عبدالله بن طوق المري، مع جيانكارلو جبورجيتي، وزير التنمية الاقتصادية الإيطالي، على هامش إكسبو 2020 دبي، وبحث الجانبان سبل تطوير التعاون الاقتصادي في كل القطاعات لا سيما المجالات الواعدة التي تمثل قاطرة رئيسية في بناء اقتصاد المستقبل، كما تم بحث تطوير الشراكة في مجالات الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي والطاقة المتجددة.

حرص

وأشار معالي بن طوق إلى حرص دولة الإمارات على دعم كل الجهود التي من شأنها تعزيز هذه العلاقات المتميزة وتوسيع مظلة التعاون لتشمل القطاعات ذات الأولوية للمرحلة المقبلة ومن أبرزها الاستثمارات المتعلقة بقطاع الفضاء، والأبحاث والطاقة النظيفة، والمجالات المرتبطة بالأمن الغذائي، والنمو الأخضر والمستدام وقطاع ريادة الأعمال، وذلك في إطار المستهدفات الاستراتيجية للدولة لتعزيز مكانتها لتصبح الدولة الإقليمية الأولى الساعية لتحقيق الحياد المناخي، بحلول عام 2050، ضمن خطوات تتخذها لاستدامة المناخ محلياً وعالمياً.

تحفيز

وحقق حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين نمواً قياسياً خلال النصف الأول من العام الجاري 2021 بنسبة 56%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي 2020، وما نسبته 37% مقارنة بالنصف الأول 2019، حيث بلغ 5.2 مليارات دولار، كما سجل حجم التبادل التجاري بين البلدين ارتفاعاً خلال عام 2020 ليصل إلى 11 مليار دولار، بنمو قدره 44.7% مقارنة بعام 2019، والذي بلغ حجمه خلال تلك الفترة 7.6 مليارات دولار.

واحتلت إيطاليا المرتبة الأولى كأهم شريك تجاري أوروبي للإمارات خلال 2020، متقدمة من المرتبة الثالثة خلال 2019، حيث استحوذت على أكثر من 30% من التجارة الإماراتية غير النفطية مع دول الاتحاد الأوروبي خلال 2020، كما حلت إيطاليا في المرتبة الـ 27 في الصادرات والواردات السلعية الإماراتية غير النفطية خلال 2020.

وتأتي دولة الإمارات ضمن قائمة أهم 20 سوقاً لإيطاليا في تجارة السلع خلال 2020، حيث تحتل المرتبة الـ 19 عالمياً كأهم الشركاء التجاريين لإيطاليا والأولى عربياً بنسبة مساهمة 20% من إجمالي تجارتها مع الدول العربية وفي المرتبة الثالثة على المستوى الآسيوي بعد كل من الصين واليابان وبنسبة مساهمة 6% من إجمالي تجارة إيطاليا الخارجية مع الدول الآسيوية.

طباعة Email