00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وجه من «إكسبو»

أومري شارنارونغ.. زهرة تايلاند

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر تايلاند أرض الألف ابتسامة، وتتميز بطبيعتها الساحرة وشواطئها المزدانة بأشجار النخيل والرمال البيضاء النقية، إلى جانب المعابد والقصور والغابات المطيرة المورقة والتماثيل الشاهقة الارتفاع، ولديها مأكولات عالمية الطراز.

تقول أومري شارنارونغ مديرة الجناح التايلاندي: لدينا تراث ثقافي فريد يتعرف إليه الزوار في مختلف أنحاء البلاد يعكس التاريخ العريق لمملكة تايلاند، ويعتبر شاهداً على تاريخها الطويل الذي يربط بين أمجاد الماضي والحاضر والمستقبل.

وحرصنا على وضع شخصيتين كرتونيتين في الجناح مستوحاتين من الزهور التايلاندية هما «راك» و«متالي»، واللذان يقومان بالترحيب بزوار الجناح، وهذا جزء من الهوية التايلاندية وثقافاتها في احترام الناس والترحيب بهم في جميع أرجاء تايلاند.

وتضيف: أحرص على إدارة الجناح من خلال التركيز على هوية تايلاند الحضارية بين الماضي والمستقبل، ورؤية بلدي المستقبلية، حيث يتعرف الزوار إلى الحلول المتطورة والمبتكرة في تايلاند في قطاعات النقل، والخدمات اللوجستية، والاتصال الرقمي، والتنقل الشخصي، وكيفية بناء خطوات نحو بناء مستقبل أكثر استدامة، وإبراز المفهوم الكامن وراء «تايلاند الرقمية» (ديجيتال تايلاند)، ورؤيتها الاقتصادية.

وتتابع: أتيت إلى إكسبو للعمل ضمن فريق واحد يقدم الهوية الفريدة لتايلاند وتقاليدها وفنونها وابتكاراتها ومأكولاتها، ونقوم بتقديم برامج يوميّة وأسبوعية تزخر بالعديد من الفعاليات والأنشطة التي تسعد الزوار على اختلاف هوياتهم وأعمارهم، ليخوضوا معنا تجربة مميزة تستحق أن توثق وتبقى بذاكرتهم تركز مفرداتها على المتعة والفرح وتقديم سحر تايلاند لهم بشكل يضفي المعرفة والبهجة معاً.

وتشير مدير الجناح التايلاندي إلى أن تجربتها في إكسبو ستبقى محفورة في الوجدان باعتبارها كل يوم تتعرف على أصدقاء جدد وتدعوهم لزيارة بلدها الذي يمتلك مقومات سياحية متميزة.

طباعة Email