00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«كيوبكس».. نظام منزلي لمعالجة مياه الصرف والنفايات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تعتبر «كومبوست بلدي» شركة اجتماعية لبنانية، متخصصة في إدارة النفايات العضوية وغير العضوية، باستخدام تقنيات مصممة لتناسب الظروف المحلية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية، ابتكرت الشركة نظام معالجة منزلياً، يحول النفايات إلى موارد، ويهدف إلى التخلص من المخلفات العضوية التي تخرج من المنازل.

تأهل مشروع الشركة لبرنامج «إكسبو لايف» في «إكسبو 2020 دبي»، لدعم الابتكار المعني بقطاع إدارة المخالفات في لبنان.

مؤسسة اجتماعية

يقول مارك عون مؤسس «كومبوست بلدي»: نحن مؤسسة اجتماعية، مقرها لبنان، متخصصة في تحويل النفايات البيولوجية إلى مورد حيوي، ونعمل على تطوير نظام يسمى «كيوبكس»، وهو نظام معالجة لا مركزي لمياه الصرف الصحي وبقايا الأطعمة، نستخدمه في المجتمعات الريفية، وهو ما يتيح لها استرداد الموارد الرئيسة من النفايات، ومعالجتها في الوقت نفسه.

ويضيف: يتميز «كيوبكس» بقدرته على استرداد هذه الموارد، مثل الغاز الحيوي ومياه الري والأسمدة، لزيادة استفادة مستخدمينا منها، وحتى الآن، قمنا باعتماد نموذجين أوليين، والآن نقدم النموذج الذي يتيح لنا الانتشار في جميع أنحاء العالم، بطريقة سلسة وفعالة. في النهاية، ما نريد تحقيقه ونسعى إليه، هو ضمان كفاءة المرافق الصحية، وحماية بيئتنا.

نظام منزلي

ويعتبر «كيوبكس» نظاماً منزلياً لمعالجة مياه الصرف، والنفايات الصلبة، يُمكن الأسر من معالجة جميع النفايات العضوية في الموقع بشكل تقريبي. و«كيوبكس» هي وحدة آلية بالكامل، وتشغل حيزاً صغيراً، ومتصلة بخط الصرف الصحي، ويمكن أن تلغي بشكل فعال الحاجة إلى خدمة خزانات الصرف الصحي. ما يجعلها نظاماً فريداً، باعتبارها تمكن المستخدمين في تعزيز مواردهم باستخدام نفاياتهم أثناء معالجة المياه، مثل: الطاقة والأسمدة.

وتعمل الشركة على تطوير حلول للمنازل، والبلديات، ووكالات التنمية، لتحويل النفايات إلى سماد عضوي، مثل نظام «كيوبكس»، وهو جهاز لا مركزي منزلي لمعالجة النفايات الحيوية الصلبة والسائلة، وتقوم الشركة بتصميم وتقديم حلول معالجة مياه الصرف الصحي، مع تقديم الخدمات الاستشارية، وزيادة الوعي بأهمية الاستخدام الحكيم للمياه. ويغطي خط خدماتها، على سبيل المثال لا الحصر، المنازل والبلديات ومجتمعات الأطراف والصناعيين الزراعيين، وغير ذلك.

ويعتبر مشروع «كومبوست بلدي»، واحداً من مشاريع ومبادرات عديدة، ولدت من أزمة النفايات التي ضربت لبنان عام 2015، وأدّت إلى امتلاء الشوارع بالنفايات غير المعالجة، وسببت انتشار الحشرات والمواد المثيرة للحساسية، والملوثات السامة والأمراض.

رؤية

تنطلق الشركة من رؤية تخيل عالم يتم فيه إعادة تدوير النفايات الحيوية، للحفاظ على مواردنا الطبيعية، وتمكين المجتمعات من العمل والحفاظ على البيئة، وتقديم حلول باستخدام تقنيات مناسبة ومبتكرة، وجمعت شركة «كومبوست بلدي»، فريقاً من الخبراء المحليين والدوليين، الذين يتمتعون بخبرة واسعة في الاستشارات والهندسة والتصنيع، وإدارة مشاريع التنمية البيئية.

ولديها خبرة قوية في المجالات الميدانية، التي تتراوح من إدارة النفايات، وإدارة الموارد الطبيعية، إلى العلوم البيئية والسياسة العامة والبناء، ويشكل جميع الموظفين معاً، نواة فريق «كومبوست بلدي»، الذي يتسم بالحيوية والابتكار، وملتزم بالتنمية المحلية المستدامة.

أهداف

وتهدف الشركة إلى تمكين كل كيان بالأدوات المناسبة، لبدء إدارة نفاياته العضوية بطريقة سليمة وصديقة للبيئة، من راحة ممتلكاته الخاصة، مع الحصول على مورد مفيد منها، ويعمل فريقها على تطوير صناديق السماد، ووحدات التحكم في الروائح، وتصنيعها محلياً للكيانات السكنية والأكاديمية والشركات، سواء كنت تقيم في منطقة ريفية أو حضرية، فإن حلول الشركة مصممة خصيصاً لتناسب احتياجات وأسلوب حياة الناس، لتحقيق أعلى تأثير ممكن، وتعمل الشركة مع وكالات التنمية، وأصحاب المصلحة من القطاع الخاص، مثل الصناعيين الزراعيين والبلديات والمزارعين، لتطوير حلول في الموقع، لتثمين النفايات الحيوية من مصادر مختلفة.

وهذا يسمح بتحويل النفايات، وخلق فرص العمل، وتمكين المرأة، ومرونة المجتمع المحلي، من خلال المدخلات الزراعية المحلية، وتعمل «كومبوست بلدي»، على تقديم مجموعة من المخلفات الحيوية في بعض المناطق الجغرافية لمستخدمين مختلفين.

طباعة Email