00
إكسبو 2020 دبي اليوم

منظمة التعاون الإسلامي: شعار إكسبو 2020 يجسد عقلا نيراً ورؤية للمستقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، أهمية الشعار الرئيسي لإكسبو 2020 دبي "تواصُل العقول وصُنع المستقبل"، قائلاً: إنه "يجسد عقلاً نيراً ورؤية للمستقبل ويعطي رسالة قوية للعالم بأن طريق المستقبل يمر عبر العقل والابتكار".

وشدد الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، بمناسبة احتفال المنظمة بيومها الفخري في إكسبو 2020 دبي، على ضروة أن يتحمل كل فرد مسؤوليته في إيضاح الصورة الحقيقية للإسلام كدين محبة ومودة وصفاء وعلاقة مع الآخر، مؤكداً أن هذه المعاني ذاتها هي التي يركز عليها إكسبو 2020 دبي.

من جهته، قال نجيب العلي نجيب العلي، المدير التنفيذي لمكتب المفوَّض العام: إن "منظمة التعاون الإسلامي لها دور محوري كبير في تعزيز الجهود المبذولة نحو التغيير الحقيقي في العالم الإسلامي وخارجه. نقدر بشدة الجهود الرامية لزيادة الوعي بالجوهر الحقيقي للإسلام كأسلوب حياة؛ ونبحث دوما عن الأشياء المشتركة التي تجمعنا، لردم الهوة وإقامة حوار وتعاون على نطاق واسع – وكل هذه المبادئ متأصلة وراسخة في الإسلام".
 
وأضاف العلى: أنه "على مر السنين، تمكنت دولة الإمارات العربية المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي من بناء "شراكات قوية قائمة على أسس الأخوة والدين والقيم الأصيلة التي تجمعنا. ودولة الإمارات ملتزمة ببناء جسور التعاون والشراكة وتبادل الخبرات. وهذا يتطلب منّا جميعا أن نوظّف جهودنا ومواردنا لنعيد العصر الإسلامي الذهبي الذي أنار العالم بالمعرفة والابتكار".
 
وشملت الاحتفالات باليوم الفخري لمنظمة التعاون الإسلامي عزف النشيد الوطني لدولة الإمارات والنشيد الرسمي لمنظمة التعاون الإسلامي، وعرضا للدبكة الفلسطينية قدمته فرقة إيليا باند، وجولة في شملت جناح المنظمة، وجناح دولة الإمارات، وجناح المملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى تبادل الهدايا التذكارية.
 
ورحّب 12 طفلا بالوفد في جناح منظمة التعاون الإسلامي، الذي افتُتح رسميا، حاملين أعلام المنظمة.
 
ويقع جناح منظمة التعاون الإسلامي في منطقة التنقل، ويتخذ شكلا معبرا عن تجربة انتقالية، مستخدما الأضواء واللغات والأسئلة والمؤثِّرات الصوتية في سبيل تغيير المعتقدات الراسخة في الأذهان عن الإسلام ومساعدة الزوار على إدراك جوهر الإسلام كنهج حياة، وليس كدين فحسب. ويمثل الجناح رحلة إلى النور، ورسالته الأسمى هي "اقرأ"، أول كلمة نزلت في القرآن الكريم وأول الرسائل التي تود منظمة التعاون الإسلامي أن تنشرها في العالم أيضا.
 
ويهدف الجناح إلى تغيير الأفكار المتحيزة ضد المسلمين، حيث تتمثل التصورات النمطية في المدخل ذي اللونين الأبيض والأسود. وعند دخول الزوار من باب الجناح، تبدأ الرحلة بعرض الصور واللوحات الجدارية والرسوم المتحركة التي تمثل التنوع واندماج الثقافات بين الأشخاص والأفكار المختلفة. وتروي تجربة الجناح الإنجازات والأحداث والمعالم والأشخاص البارزين من أنحاء العالم الإسلامي على مدار آلاف السنين، بدءا من العصور القديمة إلى وقتنا الحاضر.
 
يستعرض الجناح بين جنباته فن الخط وأعمالا فنية مستوحاة من الزخارف والنقوش الإسلامية من أنحاء العالم، بالإضافة إلى درته الرائعة من الأضواء الملونة التي تعرض إنجازات من جميع الدول الأعضاء.
 
وتضم منظمة التعاون الإسلامي 57 دولة عضوا موزعة على أربع قارات، تمثل الصوت الجماعي للعالم الإسلامي، وتسعى جاهدة إلى حماية مصالح العالم الإسلامي والدفاع عنها بروح تعزيز السلام والوئام الدوليَّين. تأسست المنظمة بعد قمة تاريخية في العاصمة المغربية الرباط في 25 سبتمبر 1969.
 
تمثل الأيام الوطنية والفخرية في إكسبو 2020 دبي مناسبات للاحتفال بكل من المشاركين الدوليين، الذين يزيد عددهم على 200 جهة مشاركة، بينها 192 دولة، وتسليط الضوء على ثقافاتهم وإنجازاتهم وعرض أجنحتهم وبرامجهم.
 
وتستمر فعاليات إكسبو 2020 دبي حتى 31 مارس 2022. ويدعو الحدث الدولي زواره من أنحاء العالم إلى المشاركة في صُنع عالم جديد في احتفال مدته ستة شهور بإبداع البشر وابتكاراتهم وتقدمهم وثقافاتهم.
 
 

 

طباعة Email