00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ينطلق في 2 ديسمبر بحديقة «سنترال بارك»

ماراثون زايد في نيويورك يحتفي بعام الخمسين و«إكسبو»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

ما بين احتفالات الإمارات بعامها الخمسين وفرحة تنظيم الحدث العالمي معرض إكسبو 2020 دبي، وفي نسخة استثنائية، ينطلق ماراثون زايد الخيري في نيويورك في الثاني من ديسمبر المقبل، تلك الفعالية التي تحظى دوماً بدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، صاحب فكرة إقامة سباق للخير في 2001، وتخصيص ريعه والتبرعات المختلفة التي جمعها لمؤسسة «كيدني فونديشن» المتخصصة في علاج وأبحاث مرضى الكلى، والذي حمل منذ الانطلاقة الأولى اسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، والذي قدم كل معاني العطاء والخير والعون والمساعدة للإنسانية بشكل عام والمرضى بشكل خاص.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس، بالمقر الرئيسي لمجموعة الحبتور بدبي، بحضور الفريق «م» محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة العليا المنظمة لماراثون زايد الخيري في نيويورك، وخلف أحمد الحبتور، مؤسِّس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، ومحمد الحبتور نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة الحبتور، ومحمد علي عامر المنسق العام لماراثون زايد الخيري.

تميز

من جانبه، أعلن محمد هلال الكعبي، أن إقامة الماراثون في هذه النسخة يأتي احتفالاً بعام الإمارات الخمسين و«إكسبو 2020 دبي»، وجاء بعد قرار مدينة نيويورك بتخصيص يوم ليكون يوماً إماراتياً في الولاية، وهو الأمر الذي تم اعتماده بناءً على مقترح السيناتور كيفين توماس عضو مجلس الشيوخ عن ولاية نيويورك، وذلك تزامناً مع احتفالات الإمارات بعامها الخمسين وإقامة «إكسبو 2020 دبي».

وأضاف الكعبي: في تلك النسخة سيكون الاحتفال بالعام الخمسين لدولتنا وتنظيم معرض «إكسبو 2020 دبي» هو العنوان الأبرز، وسنثبت للعالم أجمع أن الإمارات قادرة على تنظيم كل الفعاليات العالمية في مختلف المجالات، ولعل وجود 192 دولة في ضيافتنا، ما هو إلا دليل على تميزنا وتجاوزنا لكل ما حدث خلال الفترة الصعبة الأخيرة التي شهدها العالم، ونجحنا فيها بشهادة الجميع، وتابع الكعبي: تواصلنا مع معالي ريم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لمكتب إكسبو 2020 دبي، من أجل تواجد المعرض العالمي في ماراثون زايد بنيويورك، وأعتقد أن تلك الخطوة ستكون واجهة مشرفة لعرض الحدث الأبرز على المشاركين والحضور من خلال شرح وافٍ لكل ما يحدث من تنظيم مبهر لـ «إكسبو» جذب أنظار العالم أجمع.

رعاية

كما أوضح الكعبي، أن الأبواب ما زالت مفتوحة أمام المؤسسات التي تريد المشاركة في فعاليات الحدث العالمي، موضحاً أن اللجنة المنظمة لن تتوانى عن تقديم أي دعم لأي مؤسسة من أجل رفع علم الإمارات عالياً خفاقاً في كل دول العالم، مبيناً، أنه سيتم عرض فيلم عن دولة الإمارات على أكبر شاشات ميدان تايمز سكوير الشهير، إلى جانب وضع شعارات عام الخمسين وإكسبو على حافلات مدينة نيويورك.

ميراث

بدوره، أكد خلف أحمد الحبتور، أن ما نقدمه اليوم من رد لجميل الوطن هو ميراث ما قام به المؤسسان المغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، «طيّب الله ثراهما»، أصحاب الأيادي البيضاء في كل التطور الذي تشهده دولتنا الحبيبة، وستكون نسخة عام الخمسين ومعرض «إكسبو»، والذي تم تنظيمه على أعلى مستوى، دليلين جديدين على أن الإمارات دولة قادرة على صنع المستحيل، ومن يذهب إلى الحدث العالمي يتأكد أن هناك دولة داخل دولة، كل سبل النجاح متوافرة وقادرة على الذهاب بكل اقتصادات العالم بعيداً، وأعتقد أن النسخة الحالية من ماراثون نيويورك ستكون استثنائية تاريخية تناسب احتفالاتنا، وستشكل انطلاقة جديدة لأعوام مقبلة من الاستقرار والأمن والأمان والرخاء في ظل قيادتنا الرشيدة.

وبيّن الحبتور: أنه منذ تلك اللحظة والماراثون يحظى بالإقبال والمتابعة والاهتمام من مختلف القطاعات في كل مكان حل به، لأن أهدافه تعدت أن يكون حدثاً رياضياً للجري والتسابق ليصبح حدثاً إنسانياً نبيلاً، كما أنه استطاع عبر سنوات إقامته أن يثبت وجوده ودوره ومكانته، وأن يحقق أهدافه كاملة من خلال الدور الإنساني الذي يقدمه.

طباعة Email