مفوّض الجناح البلجيكي": الإمارات بذلت جهوداً ضخمة لإنجاح إكسبو 2020 دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الدكتور باتريك فيركوترين دروبيل المفوّض العام للجناح البلجيكي في إكسبو 2020 دبي، أن دولة الإمارات بذلت جهوداً ضخمة منذ أن فازت باستضافة هذا الحدث الدولي الهام لاستضافة العالم وإنجاح أهم حدث حضاري وثقافي على مستوى العالم، لافتاً إلى  أن بلجيكا والإمارات تربطهما علاقات تعاون وثيقة وقوية تحظى بدعم من قيادتي البلدين الصديقين.

وقال: إن "العلاقات بين بلجيكا والإمارات تشهد تطورا مستمرا في مختلف المجالات لاسيما التجارية والاقتصادية وتأتي مشاركتنا من خلال الجناح البلجيكي في إكسبو 2020 دبي لتجسد العلاقات الثنائية الراسخة بين البلدين الصديقين والعمل على تعزيزها إلى آفاق أوسع".

وأضاف: أن "إكسبو 2020 دبي أول فعالية دولية كبرى منذ جائحة "كورونا" ويمثل فرصة فريدة لممثلي الدول المختلفة في النواحي السياسية والاقتصادية والأكاديمية والثقافية للالتقاء ومناقشة الدروس المستفادة من الجائحة ومستقبل تطور الحياة على كوكب الأرض".

وأشار إلى أن إكسبو 2020 دبي يوفر بيئة آمنة للمشاركين والزوار من حول العالم، مؤكداً أن دولة الإمارات بذلت جهوداً ضخمة منذ أن فازت باستضافة هذا الحدث العالمي الهام لاستضافة العالم وإنجاح أهم حدث حضاري وثقافي على مستوى العالم حيث أتيحت لنا الفرصة لزيارة دبي عدة مرات وموقع إكسبو وشاهدت التحولات الكبرى التي شهدها موقع الحدث العالمي في غضون ثمانية أعوام من التحضيرات.

وأكد الدكتور باتريك فيركوترين دروبيل إن الجناح البلجيكي في إكسبو 2020 دبي ملتزم بالترويج للحفاظ على البيئة والمساحات الخضراء وتعزيز الاتصال بين دول العالم حيث يسعى الجناح المسمى بـ"القوس الأخضر" إلى استعراض التطور الصناعي والتقني والعلمي الذي حققته بلجيكا ويشكل نافذة إلى قلبها وشعبها كونها تقع في قلب أوروبا وسط كبريات المدن وتوفر سبل انتقال سلسة إلى كل المدن الأوروبية.

وحول عناصر الجذب الذي يتميز بها جناح بلجيكا في إكسبو 2020 دبي، أوضح أن المفكرين ورجال الأعمال البلجيكيين يجتمعون معًا في إكسبو 2020 دبي للتخطيط لرؤيتهم لعام 2050 حيث يتم عرض الابتكارات الإبداعية التي تمثل الأساس للتنقل الذكي والآمن والنظيف في السنوات المقبلة وذلك من خلال محاكاة هذه الرؤية للمستقبل في جناح بلجيكا الذي تبلغ مساحته 500 متر مربع ويستعرض مستقبل تقنيات وابتكارات التنقل البلجيكية.

وذكر أنه عند زيارة الجناح البلجيكي يتم إرشاد الزوار من خلال القصص المصورة الأكثر شهرة في بلجيكا واستعراض محتوى الجناح حيث تلعب القصص المصورة دورًا أساسيًا في ثقافتنا وتراثنا ويُنظر إلى القصص المصورة البلجيكية على أنها مجموعة فرعية متميزة في تاريخ القصص المصورة حيث لعبت دورًا رئيسيًا في تطوير القصص المصورة الأوروبية.

كما سيتم استعراض أهم المنتجات المصدرة التي تشمل أفخر أنواع الشكولاتة البلجيكية بالإضافة إلى الهدايا التذكارية المميزة. بالإضافة إلى ذلك يمثل مركز الأعمال المتعدد الأغراض "BE-Bizz" مكاناً مثالياً لتنظيم الفعاليات في دبي.

 

طباعة Email