00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سفير سنغافورة: نتطلع إلى مدن المستقبل

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد كمال آر فاسواني، سفير سنغافورة لدى الإمارات أن بلاده خلال مشاركتها في معرض «إكسبو 2020 دبي» مهتمة بالكشف عن طرق جديدة لتشكيل مدن المستقبل، مع إبراز أهمية منح الأولوية للاستدامة، عبر مختلف جوانب الإدارة الحضرية. وقال في تصريحات لـ«البيان»: إن إقامة «إكسبو» جاء في وقت جيد يشهد فيه العالم بداية التعافي التدريجي من تداعيات جائحة «كوفيد 19»، و دبي منصة عالمية لتبادل الأفكار الجديدة ووجهات النظر حول العديد من المسائل التي تهمّ البشرية، وإيجاد الحلول للتحديات المقبلة، مشيراً إلى أن بلاده تعرض من خلال جناحها، الذي يحمل شعار «الطبيعة.. الرعاية.. المستقبل»، تجربتها الرائدة في الاستدامة، حيث يبرز جناحها جهودها في إيجاد أسلوب حياة أخضر ومستدام، من خلال احتضان الطبيعة ودمجها في البيئة الحضرية.

قيمة مضاعفة

وأضاف: إن استضافة دبي للحدث يمنحه قيمة مضاعفة، لما تتميز به عوامل نجاح وسمعتها العالمية على مستوى ريادة الأعمال، وقال: انشغل العالم في الفترة الماضية بمواجهة الجائحة، ويجب علينا الآن الاهتمام بالجوانب الأخرى، مثل الاستدامة وقضايا تغير المناخ والأمن الغذائي وغيرها، حيث إنها المرة الأولى التي يقام فيها المعرض العالمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهو فرصة لإبراز ما تملكه هذه المنطقة من قدرات وإمكانات، واكتشاف ما تقدمه من فرص استثمارية واعدة.

وتابع: نتطلع إلى اجتذاب رجال الأعمال في هذه المنطقة إلى سنغافورة، التي تعد واحدة من أهم الوجهات الاقتصادية في آسيا وتعتبر مثل هذه المعارض حيوية لتطورنا كوننا دولة، لأنها تعد بمثابة منصات مثالية لنا لتكون سنغافورة جزءاً من تبادل للأفكار واللقاءات العالمية المهمة، فضلاً عن عرض ثقافتنا وقدراتنا لبقية دول العالم مع مشاركة أوسع للحلول وفرص الأعمال التي نقدمها. وشدد على أهمية الدور الذي تلعبه الإمارات في التجارة العالمية وكونها أكبر شريك تجاري لسنغافورة في المنطقة، مؤكداً أن العديد من الشركات السنغافورية تجد في الإمارات مركزاً جذاباً للاستثمار، وأن «إكسبو» سيعزز العلاقات بين البلدين على مستويات عديدة.

استراتيجية

وأشار إلى أن الإمارات وسنغافورة يمتلكان رؤية استراتيجية واضحة وخطط متقدمة، لتحقيق إنجازات شاملة في مختلف القطاعات الحيوية من أجل بناء مستقبل أفضل وتعزيز ازدهارهما بشكل مستدام. وقال: وقع البلدان اتفاقية تعاون في مجال الاستدامة عام 2019، وتم إبرام مذكرة تفاهم حول حماية البيئة ومعالجة التغيرات المناخية، وتم الاتفاق على تبادل الأفكار والحلول المبتكرة والالتزام بنشر الوعي داخل القطاع الخاص والتعاون، بشأن تطوير الاستهلاك المستدام.

طباعة Email