00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وجه من «إكسبو»

دانيال سار.. جسر التواصل مع لوكسمبورغ

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك لوكسمبورغ في «إكسبو 2020 دبي» بجناح يأخذ شكل الحلزون في منطقة الفرص، ويتكوّن من 3 طوابق، ويحمل شعار «لوكسمبورغ الغنية بالموارد»، ويسلط الضوء على انفتاح البلد وديناميكيته، وهو عبارة عن مختبر لإعادة النظر في الأسئلة الملحة المرتبطة بالموارد الطبيعية.

يشرف دانيال سار على إدارة الجناح ومساعدة الزوار في التعرف على بلده متعدد الثقافات والتقاليد والذي تشتهر عاصمته لوكسمبورغ بكونها مدينة الجسور.

وقال سار: جئنا لنكون قريبين من العالم، ورسالتنا من الإمارات، نؤكد من خلالها أن بلدنا مليء بالفرص، وسيكتشف الزائر بنفسه عندما يمر بجناحنا أن لدينا العديد من النقاط المتشابهة مع الإمارات، مثل التنوع والتواصل والاستدامة وجمال المناظر، نحن نملك طبيعة خلابة، والصحراء في الإمارات ساحرة أيضاً.

وتبدأ رحلة الزوار ضمن الجناح برسالة ترحيبية من دوق لوكسمبورغ عبر شاشة على المدخل، لينتقلوا فيما بعد إلى أجزاء الجناح الذي ينقسم إلى 5 أجزاء تبدأ بـ«التنوع»، حيث يتناول هذا الجزء التعدد الثقافي بوجود 170 جنسية في لوكسمبورغ، ويحتوي هذا الجزء على 70 شاشة صغيرة تعرض فيديوهات لأشخاص يتحدثون بلغات مختلفة عن تجربتهم ضمن هذا البلد الأوروبي.

وينتقل الزوار بعد ذلك إلى الجزء الثاني «التواصل» الذي يركز على ريادة لوكسمبورغ في مجال الاتصالات والنقل والتواصل وربط العالم، ليصل بعدها إلى جزء «الاستدامة» الذي يعرض تجربة الدولة في هذا المجال، وفي تطوير ومساعدة بعض المناطق الفقيرة.

وأكد سار أن المشاركة في «إكسبو 2020 دبي» ستحقق العديد من المكاسب للبلاده، وقال: عندما قررنا المشاركة في المعرض العالمي، هذا يعني أننا كنا نتطلع لأن ننفتح أكثر على العالم، وأن نكون في قلب هذا الحدث إلى جانب 192 دولة، دبي اسم كبير وتحظى باهتمام عالمي وجاذبة لمختلف الجنسيات، ونعرف أن 75% من زوار المعرض هم من الأجانب، وبالتالي هذه فرصتنا لنظهر للعالم، ونقدم صورة أوضح عن لوكسمبورغ .

طباعة Email