00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عقــول ألهمت العالم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قد يفاجأ المرء لدى زيارته جناح جمهورية كرواتيا في إكسبو 2020 دبي، بأن هذه هذه الدولة الأوروبية الصغيرة، التي لا يتجاوز عدد سكانها 4 ملايين نسمة، هي مهد العديد من العقول التي ألهمت البشرية، وتركت بصمتها في العديد من المجالات في العالم، من المصباح الكهربائي «ماجلايت»، وحتى ربوت «رونا» Ronna، المصمم خصيصاً للقيام بعمليات الجراحة الدقيقة، باستخدام الذكاء الاصطناعي.

ويقدم جناح كرواتيا، الذي يمتد على مساحة 900 متر مربع، موزعة على طابقين، شعار «عقول كرواتية ألهمت العالم»، عروضاً ضوئية فنية خلابة، تسلط الضوء على بعض أشهر العلماء والمخترعين والرياضيين الكروات في العالم، مثل سلافوليوب بنكالا مخترع قلم الحبر، والرسام العالمي فلاهو بوكوفاتس، المشهور بلوحاته الانطباعية، وروجر بوشكوفيتش عالم الرياضيات والفيزياء والفلك والمساحة، ومؤسس النظرية الذرية، وأنتون لوجيتش رائد صناعة استخراج النفط في العالم، ولوكا مودريتش لاعب كرة القدم الشهير، ودراجين بيتروفيتش لاعب كرة السلة الشهير، الذي يشغل اسمه قاعة المشاهير في مبنى الاتحاد العالمي لكرة السلة، والملقب بـ «موتسارت أرضية الخشب»، وبالطبع نيكولا تيسلا المخترع العبقري الذي غير العالم، وأضاءه بالتيار الكهربائي المتردد، وتحمل سارة تيسلا اسمه، وديفيد شوارتز مخترع منطاد «يبلن» الشهير، وغيرهم.

وتعتبر كرواتيا موطن العديد من الاختراعات التي أفادت البشرية، ففي كرواتيا، تم إنارة شوارع أول مدينة في العالم بالكهرباء في 1895، وصناعة أول توربيد بحري في 1866، وهي موطن عداد السرعة في السيارات، وبدء علم الطب الجنائي، حتى ربطة العنق، تم اختراعها في كرواتيا، في القرن السابع عشر، وسميت «كرافات» نسبة للكروات، وتقنية حجز مواقف السيارات من خلال الرسائل النصية، وغيرها.

وأكّد القنصل العام لجمهورية كرواتيا في دبي والمناطق الشمالية، ومفوض جناح كرواتيا، جاسمين ديفليك، في تصريحات خاصة لـ «البيان»، إن كرواتيا سيكون لها تمثيل دبلوماسي لأول مرة في الإمارات، من خلال قنصليتها التي من المقرر افتتاحها في منطقة إعمار سكوير، نهاية العام الحالي.

وأضاف القنصل: «نود أن نقول للعالم إن كرواتيا هي دولة صغيرة، أنتجت عقولاً كبيرة، وهنالك العديد من الصناعات التقنية المزدهرة في كرواتيا، ونرى وجود فرص حقيقية بين الإمارات وكرواتيا، في التجارة والاستثمار، خصوصاً بالنسبة للشركات الصغيرة والناشئة، ونعتقد أن إكسبو 2020، منصة عالمية مثالية، لزيادة التعاون بين الدولتين».

وأوضح القنصل أن حجم التجارة بين الإمارات وكرواتيا، بلغ أكثر من 30 مليون يورو (127.5 مليون درهم) في 2019، متوقعاً نمو تجارة الدولة مع الدولة المؤلفة من 1100 جزيرة، وتقع على البحر الأدرياتيكي، بعد إكسبو 2020، الذي يفسح المجال للمزيد من التعاون التجاري، وتبادل الاستثمارات بين الدولتين، مشيراً إلى أن «فلاي دبي»، توفر حالياً رحلتين أسبوعياً إلى العاصمة زغرب، مع توقع زيادة هذه الرحلات في المرحلة المقبلة. وتعتبر الخوذ المضادة للرصاص، أكبر صادرات كرواتيا إلى الإمارات، التي تورد بدورها أرضيات البناء والسيراميك، فيما تعتبر مجموعة إعمار العقارية، أكبر مستثمر إماراتي في كرواتيا، التي كانت أحد أكبر خمس وجهات سفر أوروبية هذا الصيف.

أسرع سيارة

ويفتخر جناح كرواتيا، بعرض سيارة «نيفيرا»، أو عاصفة البرق بلغة كرواتيا، التي تم إنتاجها لأول مرة في كراوتيا بالكامل في العام الماضي، وتعتبر أسرع سيارة كهربائية في العالم، بسرعة تصل إلى 100 كيلومتر في ثانيتين فقط، وتصل سرعتها القصوى إلى 412 كيلومتراً في الساعة، يدعمها في ذلك محرك بقوة 2000 حصان، متوزعة بالتساوي على إطاراتها الأربعة، وقادرة على قطع 500 كيلومتر في شحنة واحدة، وتصنع شركة «ريماك»، المصنعة لسيارة «نيفيرا»، 50 سيارة سنوياً فقط، ومن المقرر أن يتم إنتاج 150 من هذه السيارة، التي يبلغ ثمنها 2 مليون يورو، خلال السنوات الثلاث المقبل.

طباعة Email