00
إكسبو 2020 دبي اليوم

خاص البيان

انطلاق الرحلة "إكسبو 2020 دبي" بسفينة التدريب المكسيكية كواوتيموك صوب دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

في مبادرة نوعية، أطلقت المكسيك رحلة تحمل اسم "إكسبو 2020 دبي"، ستقوم بها سفينة التدريب كواوتيموك التابعة للقوات البحرية المكسيكية باتجاه دبي ، وذلك تعزيزا لمشاركتها في الحدث العالمي، وتعبيراً عن العلاقات المتميزة التي تربط البلدين الصديقين.

وبحسب مصادر مكسيكية تحدثت لـ "البيان"، فإن سفينة التدريب كواوتيموك التابعة للقوات البحرية المكسيكية سوف تبحر في رحلة أطلق عليها اسم "إكسبو 2020 دبي " من المكسيك متجهة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، لتمثل لقاءً بين عالمين يوحدهما البحر الهائل، في مسار يسعى لترجمة الثراء الثقافي والمعرفة بين شعبي الإمارات والمكسيك.

ومن المتوقع أن تصل السفينة التي تحمل على متنها عدداً من رواد البحرية المكسيكية إلى ميناء راشد في نوفمبر المقبل، وذلك للمشاركة في فعاليات اليوم الوطني المكسيكي الذي يصادف 10 من نوفمبر، والذي سيتم إحياؤه في موقع إكسبو 2020 دبي.

وبحسب تلك المصادر فإن وفداً رسمياً يضم عدداً من الشخصيات الرسمية بالمكسيك، سيحضر إلى دبي التي تعقد أحد أكبر الأحداث العالمية منذ بداية الجائحة، للمشاركة في الاحتفال باليوم الوطني المكسيكي، وسيستقبل السفينة إبان وصولها، وعلى رأسهم وزير الخارجية المكسيكي، وسفير المكسيك بدولة الإمارات، ومدير جناح المكسيك في معرض إكسبو 2020 دبي.

وستجسد السفينة المتجهة إلى دبي -التي كُتب شعارها أيضاً باللغة العربية- رسالة صداقة وحسن نية تنقلها المكسيك بكل محبة لدولة الإمارات، إبان رسوها في ميناء راشد. كما ستتيح التعرف إلى ثقافة المكسيك عبر عرض فنون الطهي لمختلف مناطقها، بإعداد الأطباق على متن السفينة باستخدام منتجات مكسيكية 100%، كما وستمتزج الأجواء بثقافة الشعب المكسيكي عبر عروض مبهجة. وبالتأكيد ستكون الصدارة لفلكلور الموسيقى المكسيكية.

وبما أن إكسبو2020 دبي يستضيف العالم لمدة 6 أشهر متتالية، ستقيم المكسيك ضمن جدول أعمال مشاركتها في الحدث احتفالاً رسمياً باليوم الوطني في 10 نوفمبر، يقدم فيه عدد من فناني البلاد الأكثر شهرة ترانيم وأغانٍ تعكس أصالة التقاليد المحلية المكسيكية، والأساليب الموسيقية المختلفة، وعدداً من عروض الرقص الأصيلة لإمتاع الجمهور وتقديم رسائل عن إرث بلد غني، يشجع الفنون بصفتها مرآة عاكسة للحياة.

طباعة Email