00
إكسبو 2020 دبي اليوم

نهر الأمازون يتدفق في دبي

» تجربة المشي في نهر الأمازون في الجناح البرازيلي | تصوير : سالم خميس

ت + ت - الحجم الطبيعي

وأنت تطوف بين طرقات معرض «إكسبو 2020 دبي»، ستفتنك التجارب الحية التي تقدمها الأجنحة الدولية، ستشعر معها بأنك تحوم في سماء العالم على أجنحة الخيال، وتطالع السحر، تلتقط من طرف زهرة، وتختبر في كل جناح تجربة ما، ستسهم في توسيع حدود وعاء المعرفة لديك.

على بوابة البرازيل ستقف، تتأمل قليلاً في صفحة الماء المتدفق، لترى انعكاس وجهك عليه، سيأتيك من خلف كتفيك صوت بأن اخلع نعليك وامض في النهر، واترك عذوبة الماء تداعب أصابعك. قد تتردد قليلاً، ولكن تشد من عزمك، وتترك العنان لنفسك، كي تخوض التجربة بكل تفاصيلها، ولكن سرعان ما تكتشف أنك تقف في وسط مياه نهر الأمازون، ذاك الذي يعد من أطول شرايين الأرض، بينما أشجار غاباته تظلل رأسك، حيث تتنفس من رئة الأرض هواءً نقياً، يتغلغل في أعماقك. تلك التجربة التي تشعرك بالاسترخاء، وتسحب طاقة اهتمامك نحو الماء، الذي يمثل «روح الحياة»، سيذكرك بما كتبه الشاعر البرازيلي فينيسيوس دي مورايس، ذات يوم عبر سوناتا «الألفة»: «إلى الغدائر الصغيرة في قاع النهر، لأشرب الماء البارد والموسيقى».

سيفتح جناح البرازيل عينيك على رقصات السامبا، التي تعد الأقدم هناك، وسيقدم لك ثقافتها على طبق من ذهب.

في جناح الاستدامة، توجد البرازيل، حيث تقدم للناس نموذجاً عن حوض الأمازون، وتوفر لهم إمكانية اكتشاف ذلك التنوع المذهل، بدءاً من الحياة النباتية والحيوانية، وليس انتهاءً بكافة أطياف الفنون والثقافة.

طباعة Email