00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إسعاف دبي.. «VIP»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

على صفحات التميز، رسمت دبي اسمها بحروف من ذهب، ونجحت في إبهار العالم، بدءاً من حفل افتتاح معرض «إكسبو 2020 دبي»، مروراً بعمليات تنظيمه، والتألق في نوعية الخدمات المقدمة فيه، لا سيما على المستوى الطبي وحالات الطوارئ، حيث انتشرت الطواقم الإسعافية لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف في أرجاء الحدث كافة، من أجل المحافظة على سلامة زوار المعرض العالمي، وتلبية احتياجاتهم بأسرع وقت ممكن.

مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، واكبت رؤية المعرض المستقبلية، عبر تزويد طواقمها بأجهزة ومعدات متطورة، لتضمن تقديم أفضل الخدمات لزوار المعرض العالمي، حيث المسافة بين نقاط خدمات الإسعاف وأي نقطة أخرى في الموقع، لن يحتاج قطعها لأكثر من 5 دقائق، لا سيما بعد أن أدخلت المؤسسة «السكوتر» الكهربائي على خط الخدمة، من أجل تأمين الوصول إلى الحالات الطارئة بأسرع وقت ممكن.

المؤسسة لم تكتفِ بهذا القدر من التميز، وإنما خصصت للمعرض مركبتي إسعاف «كبار الشخصيات»، تعدان الأحدث والأكثر تطوراً على مستوى العالم، فضلاً عن كونهما تمثلان أحدث إضافة لأسطول المؤسسة، وفق تعبير المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، خليفة الدراي الذي قال لـ«البيان»:

«من خلال هذه المركبات التي تتمركز بالقرب من المنصة الرئيسية في «إكسبو 2020 دبي»، نسعى لإبراز نوعية الخدمات التي تمتاز بها دبي بشكل خاص والإمارات بشكل عام، حيث تعد هذه المركبات الأكثر تطوراً في العالم، وتم تصميمها في أمريكا وفق المعايير الخاصة بمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، لنتمكن عبرها من مواكبة طبيعة الحدث العالمي، وتحقيق رؤية المؤسسة في تقديم خدمات مبتكرة ورائدة»، منوهاً إلى أن مركبة الإسعاف الجديدة، هي نتاج 6 سنوات من العمل على مشروع «الإسعاف المتطور»، والذي شهد عملية تحديث شاملة على مركبات الإسعاف التي تعمل في منطقة «إكسبو 2020 دبي».

وفق الدراي فإن مركبة إسعاف «كبار الشخصيات» لا تتميز فقط من ناحية تصميمها الميكانيكي وإنما تصميم المركبة الداخلي الذي يوفر الرفاهية والراحة الكاملة للمريض. وقال:

«المركبة مزودة بجهاز «الكيرمونكس» الذي يقوم بإرسال التقارير الطبية للمرضى والمصابين مباشرة إلى المستشفى أثناء عملية نقلهم، ويمكن لهذا الجهاز أن يعمل تحت الظروف المناخية المختلفة، بفضل قدرته على مقاومة الغبار والماء والصدمات أيضاً».

مؤكداً أن مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، تعد أول مؤسسة تقوم بإدخال هذا النظام إلى سيارات الإسعاف في منطقة الشرق الأوسط، حيث أدخلت هذه التقنية في 2008 مشيراً في الوقت نفسه إلى أن المركبة تستخدم تقنية نظام «الإنتراكس» التي تسمح بتجهيز المركبة بكل سهولة خلال الحالات الطارئة.

كما تحتوي على جهاز «اللوكس» الذي يقوم بعمل إنعاش قلبي ورئوي بشكل آلي للمصابين، وتم تجهيزها أيضاً بنقالة «فيرنو» الذكية المتطورة، التي تعتمد في حركتها على نظام ذكي يتأقلم مع حجم وحالة المريض، قائلاً إن «النقالة يمكنها تحمل أوزان ثقيلة تصل إلى 300 كيلوغرام».

أما من حيث التصميم الخارجي، فقد تم تزويد المركبة الجديدة بنظام التعليق الهيدروليكي الذكي الذي يحافظ على ثبات المركبة بكل راحة وهدوء، ويساهم في التقليل من الاهتزازات، لضمان راحة المريض خلال عملية النقل.

وبحسب الدراي فإن المركبة مزودة بنظام التتبع الذكي لتحديد موقعها، قائلاً: يمتاز هذا النظام بتطوره، حيث يستقبل البلاغات ثم يوجه السيارة الأقرب إلى موقع البلاغ، ويعمل على مراقبة حالة المريض وإرسال معلومات عن حالته إلى المستشفيات بشكل فوري.

طباعة Email