00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قصة خبرية

«ناورو» تجتاز المحيط الهادئ إلى «إكسبو»

ت + ت - الحجم الطبيعي

حضور جذاب في «إكسبو 2020 دبي» تسجله ناورو، ثالث أصغر جمهورية في العالم، والقادمة من وسط المحيط الهادئ.

مساحة جمهورية ناورو لا تتجاوز واحداً وعشرين كيلومتراً مربعاً، وهي تُعرّفَ بنفسها من خلال عشرة آلاف نسمة هم مواطنيها، الذين ينتمون لاثنتي عشرة قبيلة.

تعرض جمهورية ناورو في جناحها رمز كل قبيلة على حدة، من خلال نقش علامتها على جذع شجرة تم اجتثاثها وجلبها، لتدرك هوية كل قبيلة من دلالتها الآتية من طبيعة الجزيرة الهادئة والمعزولة في مياهٍ بعيدة، من عصفورة وسمكة وعنكبوت وثعبان وعيون وشكل هندسي... إلى التعريف بصناعتها وبنيتها التحتية والثقافية والإدارية، وما لديها من ثروات.

ولأن هذه الدولة الصغيرة تدعى ناورو، فإن لغتها بالطبع هي اللغة الناورونية، التي حافظت عليها على الرغم من مستعمرات ودول عديدة تحكمت بها في تاريخها، حتى استقلالها عام 1968م، لكن قبائلها التي سكنت الجزيرة سنة ألف قبل الميلاد، استطاعت أن تقدر هويتها التي حافظت عليها عبر الزمن من خلال ترابط النسيج الاجتماعي والتمسك باستخدام اللغة الوطنية. وهذا لا يعني بأنهم اليوم لا يعرفون اللغات الأخرى، فهم بجانب لغتهم يتحدثون اللغة الإنجليزية بوصفها لغة التجارة والسياحة.

 

طباعة Email