00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سلاح ضد الفقر في المناطق الريفية

السياحة المستدامة.. انطلاقة قوية من دبي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يعدّ «إكسبو2020 دبي» انطلاقة جديدة لتحقيق نقلة نوعية في السياحة المستدامة التي بدأت تكسب المزيد من الأسواق على حساب السياحة التقليدية بفضل ارتفاع الاستثمارات فيها وظهور العديد من الوجهات الجديدة على خريطة السياحة العالمية، لكن السياحة المستدامة أصبحت أيضاً سلاحاَ فعّالاً ضد الفقر في المناطق الريفية في العديد من الدول، وخصوصاً في أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، حيث تبرز أهميتها كقوة دافعة لخلق فرص العمل والتنمية وترويج الثقافة.

وتُعرّف منظمة السياحة العالمية، السياحة المستدامة بأنها سياحة «تأخذ في الاعتبار بالكامل آثارها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية الحالية والمستقبلية، وتلبية احتياجات الزوار والمهنيين والبيئة والمجتمعات المضيفة، ويحظى هذا النوع من السياحة بتأييد عالمي واسع نظراً للأهمية الكبيرة التي تحتلها الاستدامة في السفر والسياحة في مستقبل صناعة السفر، وخصوصاً في الوقت الراهن الذي تزايدت فيه المخاوف بشأن تأثير صناعة السفر في البيئة».

وتتنافس العديد من الدول المشاركة في «إكسبو 2020 دبي» للترويج لنفسها كوجهة مميزة للسياحة البيئية لما تزخر به من ثروات طبيعية ومناظر ساحرة.

كنوز طبيعية

وقال نيلسون كانو تورنت، وهو أحد المشرفين على الجناح الكوبي، إن «إكسبو 2020 دبي» يشكل انطلاقة جديدة في عالم السفر والسياحة خصوصاً أنه أظهر للعالم أننا بإمكاننا العودة للحياة الطبيعية بعد الفترة الصعبة التي واجهتها البشرية بسبب الجائحة، مشيراً إلى أن كوبا تعد واحدة من أفضل وجهات السياحة المستدامة في العالم لما تتمتع به من كنوز طبيعية لا مثيل لها. ودعا تورنت زوار المعرض لتجربة السفر إلى بلاده للاستمتاع بأفضل وجهة للسياحة البيئية في البحر الكاريبي واكتشاف حدائق «كوبا دي لا رينا» أكبر منطقة بحرية محمية في المنطقة وموطن شعاب الكورن المرجانية النادرة والعديد من أنواع أسماك القرش، واكتشاف «بيننسولا دي زاباتا» أكبر مستنقع في البحر الكاريبي، والبحث عن مغامرة في «باراكوا» أندر كساء خضري في كوبا وملاذ التنوع البيولوجي.

وصرحت روستي راتسيمباريسون، مديرة جناح مدغشقر، أن السياحة المستدامة أو البيئية تلعب دوراً مهماً في التنمية الاقتصادية في بلادها، لما توفره من فرص عمل وتنمية المناطق الريفية، مشيرة إلى أن مدغشقر تعمل على تطوير هذا النوع من السياحة على المستويين المحلي والدولي، حيث لعبت السياحة الداخلية دوراً مهماً خلال فترة الجائحة للحفاظ على فرص العمل في الوقت الذي توقفت فيه الحجوزات من الخارج بسبب قيود السفر.

جنة الطبيعة

وأوضحت روستي راتسيمباريسون أن بلادها بصدد الاستثمار في قطاع السياحة المستدامة لاستقطاب المزيد من السياح الأجانب من مختلف العالم، خصوصاً أن القطاع السياحي يسهم بنسبة كبيرة في الدخل القومي، وقالت: يطلق على مدغشقر جنة الطبيعة وهذا ليس من قبيل المبالغة مطلقاً، فالبعض سمى جزيرتنا حتى بالقارة الثامنة نظراً للتنوع البيولوجي الكبير بها، لذا ندعوكم لزيارتنا والاستمتاع بقضاء أوقات ممتعة في مدغشقر. من جهته، أكد أوسيني سوبيرو، مدير جناح بنين، أن السياحة المستدامة تحقق نتائج إيجابية في بلاده التي تتميز بالتنوع البيولوجي والثقافي، وتعد «ناتا أوتاماري» وهي عبارة عن مساكن تقليدية مبنية على أرض طينية في مقاطعة أتاكورا شمال غرب بنين من أهم الوجهات السياحية، إضافة إلى حديقة بيندجاري وهي تشتهر باسم نهر بيندجاري وبالحياة البرية، حيث تعد موطناً لبعض آخر الحيوانات الضخمة مثل فيل الغابات الأفريقية وأسد غرب أفريقيا وفرس النهر والجاموس والعديد من الظباء في غرب أفريقيا وأنواع من الطيور النادرة.

ونوه صامويل بيريدج، المفوض العالم لجناح جزيرة سانت كيتس ونيفيس، أن بلاده تعتبر وجهة مميزة للسياحة المستدامة لما تمتلكه من طبيعة ساحرة. وتجمع سانت كيتس ونيفيس أفضل ما في السياحة البيئية والمعيشة المستدامة.

أرض الجمال

تحت شعار «أرض الجمال الخلاب» تروج الجبل الأسود كونها وجهة استثنائية للسياحة المستدامة باعتبارها أحد أكثر مراكز التنوع البيولوجي في العالم، فهي موطن 3250 نوعاً من النباتات ومئات الفصائل من الحيوانات البرية والبحرية الرائعة والتي تعيش وتزدهر في متنزهات وطنية خلابة و72 محمية. وأكد ماركو صاوبويتش أحد المشرفين على جناح الجبل الأسود أن بلاده واحدة من أفضل المناطق السياحة البيئية لما تمتلكه من تنوع بيولوجي.

غابة الغيوم

بيرو هي إحدى الدول التي تستثمر مشاركتها في المعرض للتعريف بنفسها وبطبيعتها الخلابة الجاذبة للسياح في أمريكا الجنوبية، لديها ثلاث مناطق جغرافية متميزة، وهي بما في ذلك الساحل الصحراوي والجبال والغابات المطيرة، وجبال الانديز التي تفصل الصحراء عن الغابات المطيرة.

داخل جناحها في «إكسبو 2020 دبي» تحث بيرو الزوار على السفر إليها وزيارة «غابة الغيوم» التي تشتهر بثرائها من حيث التنوع البيولوجي وشلالاتها الكثيرة.

طباعة Email