00
إكسبو 2020 دبي اليوم

نورة الكعبي ونيفين جامع تؤكدان عمق العلاقات بين الإمارات ومصر

جناح أم الدنيا يحكي قصة الحضارة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

افتتحت معالي نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة والشباب ونيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة المصرية أمس جناح مصر، بحضور شريف البديوي السفير المصري، وأشرف حمدي رئيس المكتب التجاري المصري بدبي ونائب المفوض العام للمشاركة المصرية، والعديد من الشخصيات البارزة. ويجسد الجناح المصري في إكسبو دبي، بوجوده داخل منطقة الفرص ما تتميز به مصر من عمق تاريخي وثراء حضاري وإنساني، ويبدو مبنى الجناح من الخارج صرحاً شامخاً بالحضارة الفرعونية القديمة من خلال كتابات هيروغليفية، وصورة مجسمة لتوت عنخ آمون، فيما يشكل المدخل الرئيسي للجناح بوابة ثلاثية الأضلاع تحاكي تصميم الأهرامات.

علاقات قوية

وأوضحت معالي الكعبي أن العلاقات الإماراتية المصرية تتميز بعمقها وقوتها، وهو ما نشهده على صعيد مختلف القطاعات، مبينة أن الجناح المصري يعكس التطورات التنموية الكبيرة التي تشهدها مصر نحو استشراف مستقبلها، منطلقة من تاريخها الكبير، فيما رحبت بالوفد المصري داعية إياهم لزيارة الجناح الإماراتي.

وقالت الوزيرة نيفين جامع إن الجناح المصري يعد أحد أهم الأجنحة المشاركة بإكسبو حيث يقع في منطقة الفرص بجوار جناح دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو ما يعكس العلاقات الاستراتيجية والأخوية التي تربط البلدين الشقيقين، مشيرةً إلى أن المشاركة المتميزة للدولة المصرية تعكس حرص مصر على إنجاح هذه الدورة والتي تعقد لأول مرة في دولة عربية.

أضافت جامع أن الجناح المصري شهد منذ افتتاح إكسبو يوم الخميس الماضي إقبالاً كبيراً للزائرين من مختلف دول وقارات العالم وذلك نظراً لتميز الجناح بمحتويات فريدة غير مسبوقة في تاريخ معارض إكسبو وفضلاً عن العرض الشيق لكافة التطورات التي تشهدها مصر حالياً والإنجازات التي تحققت وبصفة خاصة في مجالات الصناعة والبنية التحتية والمدن الذكية والمشروعات القومية وذلك عبر شاشات تفاعلية بأعلى التقنيات والتكنولوجيا لتعكس مدى التقدم الذي تشهده مصر في كافة مناحي الحياة.

100 فعالية

وبينت أن الفعاليات المصرية تتعدى الـ100 فعالية والتي تستهدف جميعها الترويج للدولة في قطاعات التجارة والصناعة والسياحة والثقافة والصحة والزراعة والرياضة والتعليم والطاقة والمدن المستدامة، مشيرةً إلى أنه يجري حالياً الإعداد لليوم الوطني لمصر والمقرر في 30 أكتوبر الجاري. ولفتت إلى أن الحدث العالمي يمثل فرصة متميزة لاطلاع الزوار من مختلف دول العالم على التجربة التنموية المصرية والتي استغرقت 7 سنوات من العمل الجاد والمضني، وأسفرت عن إنجازات غير مسبوقة في مختلف القطاعات، مشيرةً إلى أن الجناح يتميز بالإبهار وطريقة العرض المتميزة لتأخذ الزائر في رحلة عبر الزمن بين حضارة الماضي وإنجازات الحاضر ورؤية المستقبل، مشيرةً إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تنظيم زيارات لعدد من أبرز الرموز والشخصيات المصرية لزيارة الجناح والترويج له، حيث تستهدف الدولة المصرية جذب نحو 2.5 مليون زائر للجناح.

مقتنيات متميزة

ويحتوي الجناح المصري مقتنيات فريدة غير مسبوقة في تاريخ معارض إكسبو، وعلى رأسها التابوت الأثري للكاهن بسماتيك والذي يسرد العقيدة والمبادئ المصرية القديمة التي صنعت حضارة مصر العريقة، وكذا عدد من المستنسخات الفرعونية والتي سيكون لها دور كبير في جذب ملايين الزوار خلال فترة انعقاد إكسبو. كما سيكون هناك عرض شيق لكافة التطورات التي تشهدها مصر حالياً والإنجازات التي تحققت وبصفة خاصة في مجالات الصناعة والبنية التحتية والمدن الذكية والمشروعات القومية وذلك عبر شاشات تفاعلية بأعلى التقنيات والتكنولوجيا لتعكس مدى التقدم الذي تشهده مصر في كافة مناحي الحياة.

وكان الدكتور أحمد مغاوري المفوض العام للمشاركة المصرية في «إكسبو دبي 2020» أكد أن الافتتاح التاريخي لإكسبو 2020 دبي فخر للأشقاء في الإمارات ولكل عربي من المحيط للخليج.

وقال إن إكسبو 2020 دبي فرصة عظيمة تجمع أكثر من 192 دولة حول العالم تحت شعار عبقري «تواصل العقول وصنع المستقبل» لنعيد تقديم أنفسنا من خلال ما نمتلكه من مقومات أساسية، وتعزيز مبادئ السلام والتكامل والتنمية والازدهار من أجل الجميع.

وأشار مغاوري إلى أن «إكسبو 2020 دبي» يجسد الجهود الكبيرة والمخلصة لدولة الإمارات لاستضافة هذا الحدث العالمي الذي عكس الاحترافية في التخطيط المدروس والتواصل الفعال مع كافة الشركاء والقدرات العالية في إدارة الأزمات الطارئة وتحويل التحديات إلى فرص.

طباعة Email