00
إكسبو 2020 دبي اليوم

المعرض يستعرض أحدث التقنيات في قطاعات المياه والطاقة المتجددة

1200 شركة من 55 دولة تشارك في «ويتيكس» اليوم

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت شعار «في طليعة الاستدامة»، تنطلق اليوم الدورة الثالثة والعشرون من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) ودبي للطاقة الشمسية، الذي تنظمه هيئة كهرباء ومياه دبي بتوجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي.

يستمر المعرض، حتى يوم الخميس المقبل في مركز دبي للمعارض في «إكسبو 2020 دبي»، ويمتد على مساحة تزيد على 29.200 متر مربع في القاعات الشمالية (1A و 1Bو1C و2A و2B) وفي القاعات الجنوبية (1A و1B و1C).

واستقطب المعرض هذا العام أكثر من 1200 شركة من 55 دولة، و61 مؤسسة راعية، إضافة إلى 10 أجنحة دول هي: المملكة العربية السعودية، وجمهورية مصر العربية، وإيطاليا، وسويسرا، وألمانيا، وبلجيكا، وأيرلندا، وبولندا، وكوريا الجنوبية، وتشيلي.

أحدث التقنيات

وجددت هيئة كهرباء ومياه دبي دعوتها للجمهور والمختصين وطلاب المدارس والجامعات لزيارة المعرض والتعرف إلى آخر التطورات وأحدث التقنيات في قطاعات المياه والطاقة التقليدية والمتجددة والبيئة، والمشاركة في الندوات وورش العمل المتخصصة والجلسات النقاشية التي تنظم خلال المعرض بمشاركة خبراء ومختصين في مختلف مجالات الاقتصاد الأخضر، والمدن الذكية، والابتكار، والتنمية المستدامة.

تبادل الخبرات

وأكد معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي رئيس ومؤسس معرض ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية، أن هذه الدورة من المعرض تشكل فرصة استثنائية للعارضين والزوار ليكونوا جزءاً من أول إكسبو دولي في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا وأحد أوائل الفعاليات الكبرى في العالم منذ بدء جائحة كوفيد 19.

وأضاف معالي الطاير: «أصبح «ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية» أكبر معرض من نوعه في المنطقة، وأحد أكبر المعارض المتخصصة على مستوى العالم، ويوفر فرصة فريدة للشركات والمؤسسات المحلية والعالمية لاستعراض منتجاتها وخدماتها، وتبادل أفضل الممارسات والخبرات مع المشاركين من مختلف أنحاء العالم. كما يشكل المعرض فرصة لعقد الصفقات وبناء الشراكات، والاطلاع على أحدث التقنيات والابتكارات والتعرف إلى احتياجات السوق في ظل زيادة الاعتماد على تقنيات الطاقة المتجددة والنظيفة في دولة الإمارات والمنطقة بشكل عام».

وأشار معالي سعيد محمد الطاير، إلى أن معرض «ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية» يشكل فرصة سنوية للتعرّف على التطورات المتسارعة والتحديات التي تشهدها قطاعات الكهرباء والمياه والبيئة والنفط والغاز والطاقة المتجددة والنظيفة، والبحث عن أفضل الحلول والممارسات لمواجهة التحديات البيئية، علاوة على تبادل الأفكار والخبرات، ومناقشة أحدث التقنيات والحلول في مجالات الاقتصاد الأخضر، والمدن الذكية، والابتكار، والتنمية المستدامة.

يشار إلى أن معرض ويتيكس ودبي للطاقة الشمسية يتزامن مع الدورة السابعة من «القمة العالمية للاقتصاد الأخضر»، التي تنظمها هيئة كهرباء ومياه دبي والمنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر بالتعاون مع مجموعة من الشركاء الدوليين يومي 6 و7 أكتوبر 2021 تحت شعار «حشد الجهود لمستقبل مستدام»، بمشاركة نخبة من المسؤولين وصناع القرار من مختلف أنحاء العالم لمناقشة آليات التنمية المستدامة ومنظومة التعاون الدولي للوصول إلى اقتصاد أخضر عالمي.

تطورات

إلى ذلك، تنظم هيئة كهرباء ومياه دبي 17 جلسة وندوة نقاشية متخصصة بمشاركة نخبة من الخبراء والمختصين من مختلف أنحاء العالم، خلال اليوم الأول من الدورة الثالثة والعشرين من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) ودبي للطاقة الشمسية، التي تنظمها الهيئة.

مستقبل مستدام

وتركز جلسات اليوم الأول من المعرض على أبرز العوامل المساهمة في تحقيق مستقبل أكثر استدامة والحد من الانبعاثات الكربونية وتحفيز الازدهار.

وتناقش جلسة «الطاقة المفتوحة: نقلة نوعية في تحقيق صفرية الطاقة» الشركات والمؤسسات الخدماتية المستقبلية على ضوء التحول الذي يشهده قطاع الطاقة والناتج عن تطور التقنيات الجديدة وتغير سلوك المستهلك وزيادة مصادر الطاقة المتجددة.

وتركز جلسة «تحفيز التحول المستدام للشركات: الفرص والتحديات»، على دور الشركات من جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بوصفها محركاً مستداماً للتحول إلى الحد من الانبعاثات الكربونية، والأهداف المرجوة لعام 2030، إضافة إلى الفرص والتحديات التي تعيق تحقيق هذه الأهداف.

وتنظم الهيئة أيضاً جلسات «تحلية مياه البحر بالطاقة غير التقليدية»؛ «طاقة ذكية لمستقبل مستدام»؛ «الطاقة المتجددة»؛ «الشبكات المرنة وإزالة الكربون»؛ «حلول العدادات»؛ «الذكاء المعزز في إدارة الأصول»؛ «منصة الشبكة الذكية لهيئة كهرباء ومياه دبي - قصة نجاح!»؛ «العدادات الذكية في المدينة الذكية»؛ «تقييم الضرر الرقمي - الابتكار في إدارة دورة حياة الأصول»؛ «تعزيز الذكاء الاصطناعي - التكلفة المثلى للكهرباء والسلامة النشطة»؛ «التقنيات الناشئة لأنظمة الأمن المادي في البنية التحتية للمؤسسات الخدماتية».

تمكين المرأة

وفي جلسة «تمكين المرأة لتتولى أدواراً قيادية في تحول الطاقة»، تشارك نساء رائدات في مجال الطاقة المتجددة أفكارهن حول سبل تشجيع المزيد من النساء على تولي أدوار قيادية في الشركات والمؤسسات المتخصصة في الطاقة المتجددة.

وتركز جلسة «الاقتصادي الدائري: أمل النمو المستدام» على المبادرات التي تهدف إلى جعل الاقتصاد أكثر استدامة من خلال تقليل النفايات بشكل كبير؛ فيما يقدم نخبة من رؤساء شركات متعددة الجنسيات خلال جلسة «كفاءة الطاقة: خطط وتوقعات المستقبل» شرحاً وافياً حول خططهم المستقبلية لتخفيض استخدام الطاقة.

وتتناول جلسة «الهيدروجين المتجدد: محرك أساسي لتسريع الحد من الانبعاثات الكربونية» أحدث مستجدات إنتاج وتخزين الهيدروجين المتجدد، بالإضافة إلى استخداماته المحتملة للحد من الانبعاثات الكربونية بشكل سريع وأكثر تكاملاً في مختلف القطاعات الاقتصادية.

طباعة Email