00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«المستقبل الآن» في قطر

ت + ت - الحجم الطبيعي

افتتح سلطان بن راشد الخاطر وكيل وزارة التجارة والصناعة القطري، في الأول من أكتوبر الجاري «جناح قطر»، في «إكسبو 2020 دبي»، الذي بدأ باستقبال الزوار من مختلف أنحاء العالم.

حضر حفل الافتتاح، المفوضون العامون من دول مجلس التعاون الخليجي المشاركة، بالإضافة إلى عدد من كبار الشخصيات والمسؤولين والشركاء.

وقام وكيل وزارة التجارة والصناعة عقب الافتتاح، بجولة في الجناح، الذي يسلط الضوء على إنجازات دولة قطر في مختلف المجالات، ويعرض المشاريع الرائدة التي يتم تطويرها وفقاً لـ «الرؤية الوطنية 2030»، كما يسلط الضوء على قطر، باعتبارها الدولة المضيفة لبطولة كأس العالم لكرة القدم المقبلة «قطر 2022». كما زار الخاطر أجنحة دول مجلس التعاون الخليجي المشاركة، حيث يتم عرض أبرز إنجازات كل دولة.

يشار أن جناح قطر، تم تصميمه من قبل المهندس المعماري العالمي سانتياغو كالاترافا، والذي قدم تفسيراً عصرياً للعناصر الأربعة التي يتضمنها الشعار الوطني لدولة قطر، واستوحى سانتياغو الهيكل المعماري للجناح، من السيفين المتقاطعين والقارب الشراعي (المِحمل)، والجزيرة التي تضم شجرتي نخيل، وهو ما يمثل جوهر الشعار الوطني لدولة قطر.

وقال سانتياغو كالاترافا: «فخور لاختيارنا من أجل تصميم جناح قطر في معرض إكسبو 2020 دبي، عملنا على إبراز معالم الثقافة والتراث القطري، وأن نجسد تطلعات قطر نحو المستقبل، من خلال تقديم رؤية معاصرة ترتكز على عناصر شعار الدولة».

يتألف «جناح قطر» من مبنيين مزدوجين متطابقين، يضمان رواقين رئيسين، يوفران مساحات العرض، ويمثل الرواق الأول، مساحة تمهيدية للغوص في ماضي قطر، واستكشاف حاضرها ومستقبلها.

يحتوي الجناح على 6 عروض تصوّرية، تجسد أحد الموضوعات الرئيسة لقصة قطر، كما يشتمل الرواق على موضوعات فرعية يعالجها «إكسبو 2020 دبي»، مثل «الفرص» و«التنقل» و«الاستدامة»، خصوصاً أن هذه المفاهيم الرئيسة، قد تم اشتقاقها من برنامج أهداف التنمية المستدامة الـ 17 التابع للأمم المتحدة (SDGs)، والتي تشكل دعوة ملحة لاتخاذ إجراءات من قبل جميع البلدان، في إطار شراكة عالمية.

يتناول الرواق الثاني، تجربة سمعية بصرية غامرة، تنتقل من ذكريات انطباعية، إلى صور مذهلة، من خلال الجمع بين الصوت والضوء والرؤية. ويتميز هذا الحدث بشاشة عرض ملتفة، و6 مجسمات تصوّرية، وهو ما يجعل زوار «جناح قطر»، على موعد مع تجربة تنتقل بهم من الهدوء إلى الانفعال، ومن المحلية إلى العالمية، ومن المفهوم إلى الملموس.

يقع «جناح قطر» داخل منطقة «الاستدامة» في معرض «إكسبو 2020»، بجوار الملتقى الجنوبي الغربي لجناح الاستدامة، في حين تبلغ مساحته حوالي 920 متراً مربعاً، أما إجمالي المساحة المبنية، فيبلغ حوالي 620 متراً مربعاً.

طباعة Email